EN
  • تاريخ النشر: 14 يوليو, 2014

كيف يتغلب حب الدنيا على قلب الإنسان؟

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

في قصة "بلعام بن باعوراء" التي رواها الجدّ لأحفاده في "عجائب القصص في القرآن الكريم والسنة النبوية" على MBC مصر، تساءل الأحفاد عن الخير والشر وصراعهما داخل النفس البشرية.

  • تاريخ النشر: 14 يوليو, 2014

كيف يتغلب حب الدنيا على قلب الإنسان؟

(القاهرة – mbc.net ) في قصة "بلعام بن باعوراء" التي رواها الجدّ لأحفاده في "عجائب القصص في القرآن الكريم والسنة النبوية" على MBC مصر، تساءل الأحفاد عن الخير والشر وصراعهما داخل النفس البشرية.

تحكي القصة عن عالم يهودي كان قريبًا إلى الله ومستجاب الدعاء، لكن مكانة الدنيا في قلبه فتنته، وغيرت موقفه، وجعلته يدعي على نبي الله موسى بالهلاك.

تساءل الأحفاد كيف يتغير الخير والشر في قلب الإنسان، وقد ذكر الله سبحانه وتعالى ما سبق في الآية الكريمة من سورة الأعراف "وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الَّذِي آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشَّيْطَانُ فَكَانَ مِنْ الْغَاوِينَ".