EN
  • تاريخ النشر: 26 يوليو, 2014

الحلقة 28 : أسباب العتق من النار

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

قدمت الداعية عبلة الكحلاوي 10 خطوات للعتق من النار في رمضان وهي كالتالى :


قال صلى الله عليه وسلم : ] إنَّ لله تعالى عتقاء في كل يوم

  • تاريخ النشر: 26 يوليو, 2014

الحلقة 28 : أسباب العتق من النار

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 28

تاريخ الحلقة 26 يوليو, 2014

(القاهرة -mbc.net) قدمت الداعية عبلة الكحلاوي 10 خطوات للعتق من النار في رمضان وهي كالتالى :

قال صلى الله عليه وسلم : ] إنَّ لله تعالى عتقاء في كل يوم و ليلة يعني في رمضان وإنَّ لكل مسلم في كل يوم وليلة دعوة مستجابة

فحري بمن سمع بهذا الحديث أن يبذل قصارى جهده في الاتيان بالأسباب التي بها فكاك رقبته من النَّار لا سيما في هذا الشهر الكريم

(1) الإخلاص .

قال صلى الله عليه وسلم : ] لن يوافي عبد يوم القيامة يقول : لا إله إلا الله يبتغي بها وجه الله إلا حرَّم الله عليه النار

(2) إصلاح الصلاة بإدراك تكبيرة الإحرام .

قال صلى الله عليه وسلم : ] من صلى لله أربعين يوما في جماعة يدرك التكبيرة الأولى كتب له براءتان : براءة من النار و براءة من النفاق

(3) المحافظة على صلاتي الفجر والعصر .

قال صلى الله عليه وسلم : ] لن يلج النار أحد صلَّى قبل طلوع الشمس وقبل غروبها - يعني الفجر والعصر

(4) المحافظة على أربع ركعات قبل الظهر وبعده

قال صلى الله عليه وسلم : ] من يحافظ على أربع ركعات قبل الظهر وأربع بعدها حرَّمه الله على النار

5) البكاء من خشية الله تعالى

قال صلى الله عليه وسلم : ] لا يلج النار رجل بكى من خشية الله حتى يعود اللبن في الضرع ، و لا يجتمع غبار في سبيل الله و دخان جهنم في منخري مسلم أبدا

(6) مشي الخطوات في سبيل الله

عن يزيد بن أبي مريم رضي الله عنه قال : لحقني عباية بن رفاعة بن رافع رضي الله عنه وأنا أمشي إلى الجمعة فقال أبشر فإن خطاك هذه في سبيل الله سمعت أبا عبس يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] من اغبرت قدماه في سبيل الله فهما حرام على النار

(7) سماحة الأخلاق .

قال صلى الله عليه وسلم : ] من كان هينا لينا قريبًا حرمه الله على النار

(8) إحسان تربية البنات أو الأخوات

قال صلى الله عليه وسلم : ] ليس أحد من أمتي يعول ثلاث بنات أو ثلاث أخوات فيحسن إليهن إلا كنَّ له سترا من النار

(9) الجلوس للذكر من بعد صلاة الفجر حتى طلوع الشمس ، أو من بعد صلاة العصر حتى المغرب ، تشتغل فيها بالتسبيح والتحميد والتكبير والتهليل .

قال صلى الله عليه وسلم : ] لأن أقعد مع قوم يذكرون الله تعالى من صلاة الغداة حتى تطلع الشمس أحب إليَّ من أن أعتق أربعة من ولد إسماعيل ، دية كل واحد منهم اثنا عشر ألفا ، ولأن أقعد مع قوم يذكرون الله من صلاة العصر إلى أنْ تغربَ الشمس أحب إلي من أن أعتق أربعة

(10) اللهم بهذا الذكر العظيم بعد صلاة الفجر

قال صلى الله عليه وسلم : ] من قال دبر صلاة الفجر وهو ثاني رجله قبل أن يتكلم : لا إله إلا الله ، وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد ، يحيي ويميت ، بيده الخير ، وهو على كل شيء قدير . عشر مرات كتب الله له بكل واحدة قالها منهن حسنة ، ومحي عنه سيئة ، ورفع بها درجة ، وكان له بكل واحدة قالها عتق رقبة ، وكان يومه ذلك في حرز من كل مكروه ، وحُرس من الشيطان ، ولم ينبغ لذنب أن يدركه في ذلك اليوم إلا الشرك بالله