EN
  • تاريخ النشر: 03 يونيو, 2010

"قلوب منسية".. حب ضائع وقصص عشق لا تكتمل

"سليم وأسماء"، "نجاتي وشيرين"، "أمير ونورثلاث قصص حبّ متوهجة يعاني أطرافها كثيرا من المشاكل التي تهدد حياتهم العاطفية، وتجعلها معرضة للإصابة بمرض الفشل الأسري الذي عجز الأطباء العاطفيين عن وصف الدواء المناسب له.

  • تاريخ النشر: 03 يونيو, 2010

"قلوب منسية".. حب ضائع وقصص عشق لا تكتمل

"سليم وأسماء"، "نجاتي وشيرين"، "أمير ونورثلاث قصص حبّ متوهجة يعاني أطرافها كثيرا من المشاكل التي تهدد حياتهم العاطفية، وتجعلها معرضة للإصابة بمرض الفشل الأسري الذي عجز الأطباء العاطفيين عن وصف الدواء المناسب له.

أبطال تلك القصص يمثلون الصراعات الأساسية داخل المسلسل التركي "قلوب منسية" الذي يعرض يوميا على MBC4 في تمام الساعة الـ 21:00 بتوقيت السعودية.

"سليم أرهان" شاب ثلاثيني يملك كثيرا من المال لكونه يترأس أكبر مجموعة اقتصادية في تركيا، تخلى الشاب الوسيم عن حياته العاطفية منذ الصغر، وحمل على كاهله إدارة المجموعة بعد التصرفات الطائشة التي وجدها من شقيقه الأصغر، وكادت تكبد العائلة العريقة خسائر فادحة.

فجأة وبدون أية مقدمات، دق قلب رجل الأعمال الشاب، وشعر بتحركات مريبة داخل قلبه المليء بالتجارة والأعمال، فبعد أن وقعت عيناه على الحسناء أسماء، وجد فيها حلمه الذي ظلّ يراوده منذ الصغر.

وعلى الرغم من معارضة عائلته، فإن "سليم بك" قرر الارتباط بالفتاة الجميلة وتحدى جميع الظروف المحيطة به، التي تهدد حياته العاطفية، خاصة وأن حبيبته هي ابنة السائق الذي يعمل لدى العائلة.

الأمر لم يختلف كثيرا داخل قصة "شيرين ونجاتيفـ"شيرين" هي الشقيقة الكبرى للحسناء أسماء، التي دخلت سوق العمل مبكرا لمساعدة عائلتها على توفير مستلزمات الحياة.

تعرفت "شيرين" على الشاب المكافح "نجاتي" الذي يعمل في إحدى الحرف البسيطة حتى يوفر قوت يومه، وانبهرت "شيرين" بشخصية حبيبها، الأمر الذي عجل بالزواج.

وبعد مرور فترة قصيرة من الزواج اكتشفت "شيرين" الطباع السيئة الذي يتسم بها زوجها؛ حيث اعتاد "نجاتي" ضرب زوجته.

قررت "شيرين" إنهاء تلك العلاقة، وتقدمت بطلب إلى المحكمة للانفصال عن زوجها، مشيرة إلى المعاملة السيئة التي تجدها من زوجها الشاب.

شعر "نجاتي" بأن أسرته الصغيرة على وشك الانهيار، لذا قرر أن يغير من نفسه ليعاود ممارسة حياته من جديد.

أما قصة حب "أمير ونور" فتختلف فصولها عن القصص السابقة، تزوج "أمير" –الفتى المدلل لعائلة أرهانمن "نور" بعد مباركة والده، وذلك لكون زوجته ابنة أحد رجال الأعمال المشاهير، الذي تربطهم علاقات تجارية مع مجموعة ARG التي تمتلكها عائلة أرهان.

الزواج لم يكن متكافئا بين الطرفين، خاصة "أمير" الذي لم يشعر بأية عاطفة تجاه زوجته، لذا كان من الطبيعي أن تنهار الأسرة الصغيرة مع أول مشكلة تواجها.

قرر أمير الانفصال عن زوجته، فور وضعها الطفل الذي ينمو في أحشائها، ضاربا بجميع نصائح والده عرض الحائط، ولكي يتفرغ للممارسة حياته الشبابية الطائشة.