EN
  • تاريخ النشر: 14 يوليو, 2010

الحلقة الـ80: "أمير" الوسيط الجديد بين "أسماء" و"سليم"

تمكن أمير من ترتيب لقاء بين شقيقه سليم وزوجته أسماء، وذلك بعد قيامه بعمل احتفالية كبرى بمناسبة فوزه في إحدى راليات السيارات الدولية وحصوله على المركز الأول.

  • تاريخ النشر: 14 يوليو, 2010

الحلقة الـ80: "أمير" الوسيط الجديد بين "أسماء" و"سليم"

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 14 يوليو, 2010

تمكن أمير من ترتيب لقاء بين شقيقه سليم وزوجته أسماء، وذلك بعد قيامه بعمل احتفالية كبرى بمناسبة فوزه في إحدى راليات السيارات الدولية وحصوله على المركز الأول.

طلب أمير -خلال حلقة الـ14 من يوليو/تموز الجاري- من الحسناء أسماء حضور احتفال بمناسبة فوزه بالمركز الأول في سباق السيارات، ورحبت أسماء بتلك الفكرة، مؤكدة حضورها في الوقت المحدد.

طلب أمير من شقيقه الأكبر سليم أن لا يغضب من حضور زوجته أسماء الحفل، مشيرا إلى أنها مناسبة مهمة لعودة الأمور إلى مسارها الصحيح، وإزالة كل الشوائب التي تكدر صفو حياتهم الزوجية.

في الموعد المحدد، حضر سليم الحفل، ودخلت أسماء وهي مرتدية أبهى ثيابها، وظهرت وكأنها عروس الحفل، ولكن جاء اللقاء بينها وبين زوجها باردا للغاية؛ حيث سلم سليم على زوجته ثم تركها ليجلس مع أصدقائه.

تلك كانت المناسبة الثانية على التوالي، التي يمكن من خلالها إصلاح الأمور بين أسماء وزوجته؛ حيث جاءت المناسبة الأولى عبر عيد الحب، ولكن أسماء رفضت اللقاء، في إصرار منها على موقفها بالبعد عن زوجها.

في سياق مختلف، ساءت الحالة النفسية للثري العجوز عمر أرهان، بعد مكوثه في السجن لفترة طويلة دون تحقيق أيّة نتائج إيجابية في القضية التي دخل على إثرها السجن.

شعر أرهان بوحدة كبيرة، وعبر لزوجته بهية خانوم عن الحالة النفسية السيئة التي انتابته جراء دخوله السجن في قضية لا أساس لها من الصحة.

بدأ سليم في إعداد كل الملفات التي تحتوي على براءة والده من التهمة التي لفقها له سليمان -الشريك القديم في المجموعة التجارية- وأظهر سليم أنه توصل إلى مجموعة من النقاط المهمة التي تمكن والده من الخروج من تلك المحنة الطارئة.