EN
  • تاريخ النشر:

الحلقة الـ45: شال أسماء يكشف سر علاقتها بـ"سليم"

احتست الحسناء أسماء كثيرا من الخمور برفقة رجل الأعمال سليم بك، الأمر الذي جعلها في حالة يرثي لها، لذا طلب منها سليم بك الذهاب إلى شقته الخاصة حتى لا تثير انتباه العامة.

  • تاريخ النشر:

الحلقة الـ45: شال أسماء يكشف سر علاقتها بـ"سليم"

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 26 مايو, 2010

احتست الحسناء أسماء كثيرا من الخمور برفقة رجل الأعمال سليم بك، الأمر الذي جعلها في حالة يرثي لها، لذا طلب منها سليم بك الذهاب إلى شقته الخاصة حتى لا تثير انتباه العامة.

بالفعل ذهبت أسماء، خلال حلقة الأربعاء الـ 26 من مايو/أيار، إلى شقة سليم، وهي ثملة بشكل كبير، بينما كشفت عن حبها العميق لرجال الأعمال الوسيم.

دخلت السعادة قلب سليم بك، وشعر بأن الحسناء أسماء تبادله مشاعر الحب الدفينة، وشكر سليم بك المشروبات الكحولية التي عرف من خلالها حقيقة مشاعر الحسناء تجاهه.

جاء نور الصباح وهبط شعاع الشمس على الشقة الفاخرة التي نامت فيها الحسناء أسماء، كشف سليم بك عن جميع التصريحات التي أدلت بها أسماء وهي مخمورة، الأمر الذي وضعها في موقف حرج.

وبعد يوم مليء بالأعمال داخل الشركة الكبيرة، عاد سليم بك إلى شقته الخاصة بصحبة شقيقه أمير، وأثناء حديث الأشقاء، اكتشف أمير وجود الشال الخاص بأسماء داخل الشقة، الأمر الذي أصابه بصدمة كبيرة.

أخفى أمير الشال الخاص بحبيبته السابقة عن شقيقه دون أن يلاحظ، وهرع خارج المنزل، وكأنه يتوعد الحسناء أسماء بمزيد من العقاب.

حاول أمير أن يكذب عينيه، وأعطى نفسه مهلة من الوقت من أجل التأكد من أن أسماء هي التي ترافق سليم داخل منزله.

في أثناء ذهابه إلى العمل، واجه أمير الحسناء أسماء، وسألها إذا كان الشال يخصها، فأجابت أنه وقع منها في حديقة المنزل.

جاء حديث أسماء كالصاعقة التي هبطت على أمير، وشعر بأن حبيبته التي كان يود الزواج منها تخونه مع أخيه، فذرفت الدموع من عينه، وبكى على حظه السيئ.

وفي مفاجأة من العيار الثقيل، قام سليمان -ابن شقيق عمر أرهان وشريكه في الشركات- ببيع حصته من الأسهم داخل المجموعة التجارية، الأمر الذي أثار غضب جميع أعضاء مجلس الإدارة.

رسم الغضب والضيق ملامح وجه العجوز الثري عمر أرهان، وحاول الاعتداء على سليمان، ولكن لولا تدخل سليم بك، لفتك العجوز بالشاب المتهور.

وفي صباح يوم جديد، دخلت السيدة الجديدة اجتماع مجلس الإدارة، وجاء الاجتماع باردا من جميع أعضاء المجلس الذين رفضوا دخول شريك بينهم، لكون الشركة تنتمي إلى عائلة أرهان.

أكدت الشريكة الجديدة لعائلة أرهان، أنها حريصة على نجاح الشركة، لأنها دفعت أكثر من 100 مليون دولار لشراء أسهم سليمان.

وفي سياق مختلف، وضع رجل الأعمال عمر أرهان مكافأة مالية مقدراها 200 ألف ليرة لمن يدلّ على مكان الطفلة عائشة التي قام بتبنيها في الحلقات السابقة.

ترى هل يتمكن أرهان من العثور على ابنته المدللة، شارك برأيك؟