EN
  • تاريخ النشر: 04 أبريل, 2010

الحلقة السابعة: أسماء تبدأ رحلتها مع شركة ARG

سليم يشدد على السكرتيرة بألا تخبر سليمان بأي معلومات بشأن صفقة مستحضرات التجميل مع الشركة الفرنسية، وخلال اجتماعه بالثري كويالي والد نور خطيبة أمير، تلقى خبر انسحاب الفرنسيين من الصفقة ما أغضبه لكنه تعامل بذكاء مع الموقف وعرض على كويالي أن يشاركه في الصفقة مما لاقى قبول كويالي، وذهب إلى مكتب سليمان وأكد له ساخرا أن سيحمل له أخبارا سارة بشأن صفقة العراق.

  • تاريخ النشر: 04 أبريل, 2010

الحلقة السابعة: أسماء تبدأ رحلتها مع شركة ARG

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 04 أبريل, 2010

شدد سليم على السكرتيرة بألا تخبر سليمان بأي معلومات بشأن صفقة مستحضرات التجميل مع الشركة الفرنسية، وخلال اجتماعه بالثري كويالي والد نور خطيبة أمير، تلقى خبر انسحاب الفرنسيين من الصفقة ما أغضبه لكنه تعامل بذكاء مع الموقف وعرض على كويالي أن يشاركه في الصفقة مما لاقى قبول كويالي، وذهب إلى مكتب سليمان وأكد له ساخرا أن سيحمل له أخبارا سارة بشأن صفقة العراق.

تصاعدت الأحداث خلال الحلقة السابعة من المسلسل التركي قلوب منسية، التي عرضت على الأحد 4 إبريل/نيسان على قناة MBC4، حيث تسلقت أسماء الشجرة المحببة لها واسترجعت ذكرياتها مع أمير لكنها توقفت للحظة وأكدت محدثة لنفسها أنها لا بد أن تنسى هذه الذكريات، وتفاجأ بمجيئ سليم الذي سألها عما تفعله، لترد بقسوة "آسفة أني تطاولت وتسلقت شجرتكم" ليطلب منها سليم أن تتعامل مع الأمر بشكل حيادي، وأنها ستعمل في الشركة مثل باقي الشباب الذين تقدموا بطلباتهم، وليس لأي شيء آخر، لتعود إلى منزلها وفي المساء تحزم أمتعتها وتودع أسرتها للرحيل إلى شركة ARG، التي ستمكث للتدريب بها لمدة ثلاثة أشهر.

واجتمع عمر آرهان بابنه سليم وأخبره بأن له أختا، وأكد أنه لم يخبئ عنهم الخبر لأنه علم بذلك فجأة؛ حيث إن زوجته الأولى عليا لم تعلمه بخبر حملها قبل أن يتركها، ورحلت بعد ذلك إلى السويد وعندما مرضت وماتت وجدت الابنة مذكرات والدتها وبحثت عني حتى وصلت إليّ.

وفي اليوم التالي ذهب سليم إلى والدته ليطمئن عليها ويطالبها بالعودة إلى منزلها، لكنها أكدت له أنه ليس بمنزلها بل أصبح بمثابة القبر بالنسبة إليها.

في سياق مختلف، ظل حسام متمسكا بخداع زملائه، وعندما طلبت منه صديقته إيلين أن يصطحبها لمشاهدة القصر الذي يعيش فيه لم يتمكن من الخروج من هذا الموقف الحرج، وأخذها إلى القصر، وقابل والدته لكنه تحدث إليها بشكل ضايقها، وعندما عاد إلى المنزل تحدثت إليه لمعرفة الحقيقة، فأخبرها بما حدث، لكنه أكد في إنه حال إخبار إيلين بالحقيقة قد تتركه وأنه لن يتمكن من ذلك لأنه يحبها بشدة.