EN
  • تاريخ النشر: 05 أكتوبر, 2009

الحلقة 56: منار تواجه حبيبها محمد.. وثريا تهدد العمال

بعد أن استعد جبار وسحر للاحتفال مع أهالي القرية لتتويج مفيد ابن سحر وعلي أغا من بعده؛ يقوم كبار رجال القرية بأخذ ميثاق على جبار بتنفيذ كافة طلبات مفيد، بينما يخرج نيزار من السجن، ويرى حالة سميرة، لكنه يخبرها أنه سيكون بجوارها إلى الأبد.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 09 مايو, 2009

بعد أن استعد جبار وسحر للاحتفال مع أهالي القرية لتتويج مفيد ابن سحر وعلي أغا من بعده؛ يقوم كبار رجال القرية بأخذ ميثاق على جبار بتنفيذ كافة طلبات مفيد، بينما يخرج نيزار من السجن، ويرى حالة سميرة، لكنه يخبرها أنه سيكون بجوارها إلى الأبد.

يحذر رجب العمال في الغابة من التفكير بطرق قد تؤدي بهم إلى مشاكل كبيرة، ويتشاجر معهم عندما يخبروه أنه تابع لثريا، بينما يجلس محمد مع منار فتسأله عن صفة الفتاة التي شاهدتها، فيخبرها أنها حبيبته فتلومه لأنه لم يسأل عنها طوال السنين الماضية، وتتركه وهي تدعو له بالتوفيق، فيعرض عليها البقاء معه في المنزل فتذهب معه.

يعلم علي من كامل والد بشري أن العمال يقومون بثورة على ثريا بسبب الأجرة المنخفضة التي تعطيها لهم، وأن نيزار سيحاول التدخل لحل المشكلة، بينما يذهب يوسف إلى منزل ثريا للاستغاثة بها بعد أن علم بعودة نيزار، ورغبته في الانتقام منه، لكنها تطلب منه حل مشكلته بمفرده.

تذهب ثريا إلى مكان العمال في الغابة مع يوسف بعد أن أخبرها بثورة العمال عليها، وتطلب منهم ترك العمل إذا لم تكفهم الأجرة والبحث عن عمل آخر، بينما يسير عمر بجوار ابنه الطفل علي بعد أن عاد من المدينة، فيخبره علي أنه يرغب في الزواج من شاهيناز، ويخبره بموافقته على قراره، فيفرح عمر لتفهم ابنه.

يتحدث نيزار وزوجته سميرة أسفل شجرة المناديل عن اشتيقاهما للأوقات الماضية، وانتظار سميرة لعودته وتحملها الصعاب من أجله، في الوقت نفسه تذهب شاهيناز لمقابلة عمر في منتصف الليل، وبعد عودتها تجد جبار في انتظارها، فيتحدث معها بقسوة، وهو يكرر كلامه بعدم موافقته لزواجها من عمر.

تستأذن سحر من جبار للعودة إلى قرية كناليكار لرحيل أختها منار من القرية، وتستمر الاحداث، فهل يوافق جبار على زواج شاهيناز وعمر، أم يمتنع حتى لا تعلم قرية كناليكار بحقيقة مفيد؟ وهل يقرر عمر خطف شاهيناز إذا عارض جبار زواجهما؟ من ناحية أخرى، هل تتراجع بشرى عن رغبتها في الرحيل من القرية؟ كل هذا سنعرفه في الحلقة المقبلة.