EN
  • تاريخ النشر: 05 مايو, 2009

الحلقة 53: علي يلتقي "مفيد" وهو يجهل أنه ابنه

بعد أن خرجت منار من المستشفى العصبي تجد والدتها ثريا ووالدها خليل في انتظارها، ويخبرانها بطلاقهما، ويخيرانها في البقاء مع أحدهما، فتختار العيش مع والدتها، مما يزيد آلام خليل وعذابه النفسي، فيحاول علي التهوين عليه، والوقوف بجانبه.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 05 مايو, 2009

بعد أن خرجت منار من المستشفى العصبي تجد والدتها ثريا ووالدها خليل في انتظارها، ويخبرانها بطلاقهما، ويخيرانها في البقاء مع أحدهما، فتختار العيش مع والدتها، مما يزيد آلام خليل وعذابه النفسي، فيحاول علي التهوين عليه، والوقوف بجانبه.

يطلب كامل من ابنته بشرى عدم الضغط على زوجها علي ومحاصرته بالأسئلة الدائمة، بينما تتشاجر سحر مع جبار أغا لتكراره كلمة ابن الحرام مجددا، وتخبره أن علي هو والد ابنها، مما يزيد غضبه لأنه سيضطر لكتابة كافة ثروته لابنها.

أثناء قيام جبار بغسل وجهه في الصباح، يحضر مفيد ابن سحر ويتحدث معه، مما يثير غضب جبار، فيقوم برفعه من على الأرض ورميه، وعندما تستيقظ سحر تبحث عن ابنها في كافة أرجاء المنزل دون أن تجده، وعندما يحضر جبار تهدده بفضح أمره إذا لم تجد ابنها مفيد.

يقابل الطفل مفيد ابنة نورهان ويذهب معها إلى المدرسة، في الوقت نفسه تظل بشرى تلاحق زوجها علي بالأسئلة حول حبيبته السابقة سحر وابنها، لكنه يؤكد لها انتهاء قصة سحر من حياته منذ زواجه ببشرى، ويتركها ويخرج لينادي الأطفال لبدء الدرس، فيجد ابنة نورهان مع مفيد فيتعرف عليه ويكتشف أنه ابن سحر.

يتشاجر علي مع بشرى لرفضه أن يعيد ابن سحر إلى منزل جبار لقلقها من أن يرى سحر، لكنه ينظر إليها بغضب ويأخذ مفيد ليعيده إلى منزله.

يجلس خليل مع طليقته ثريا ليتباحثا حول حل مشكلة منار الراغبة في العودة إلى المدينة مع حبيبها محمد، ويتشاجر خليل مع ثريا لاهتمامها بالثروة والأراضي دون بناتها، وتسمعهم منار من غرفتها فتزيد حالتها العصبية سوءا.

تقدم فاطمة مالا لإحدى جاراتها، دون أن تعلم بقيمة المال الذي أعطته لها، فتخرج جارتها وتخبر كافة نساء القرية فيذهبن إليها، وتغدق عليهم فاطمة بالمال.. وتستمر الأحداث.

ما الذي سيحدث بعد أن يقوم علي بتوصيل مفيد إلى سحر؟ هل تعاود نيران الحب بينهما وهجها بعد أن يراها؟.. وما رد فعل جبار بعد أن يعلم أن مفيد مع علي؟.. وما الذي سيقوم به علي إذا اكتشف أن مفيد ابنه؟.. كل هذا سنعرفه في الحلقة المقبلة.