EN
  • تاريخ النشر: 05 يناير, 2009

الحلقة 49: الشرطة تحقق مع يوسف.. وسميرة تبدي استجابة للعلاج

بعد أن وصل تقرير الطبيب بخصوص حالة بكار؛ يقوم مجلس إدارة البلدية بإعادة الانتخابات مرة أخرى لتكون الأصوات في صالح ثريا، مما يزيد من غضب خليل، ويهددها بالطلاق إذا لم تتراجع عن قيادة القرية.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 30 أبريل, 2009

بعد أن وصل تقرير الطبيب بخصوص حالة بكار؛ يقوم مجلس إدارة البلدية بإعادة الانتخابات مرة أخرى لتكون الأصوات في صالح ثريا، مما يزيد من غضب خليل، ويهددها بالطلاق إذا لم تتراجع عن قيادة القرية.

يمشي خليل بجوار رجب، ويطلب منه أن يكون رئيس العمال في الغابة، وبعدها يعود برفقته إلى العمال، ويخبرهم بقراره، ويطلب منهم احترامه، فيشعر ماهر بالغضب لقرار خليل، فيما يطلب الطفل علي من الطبيبة بشرى أن تحضر دفتر علاماته دون أن يلاحظ المدرس علي ليعلم نتيجته في الامتحانات، وبعد خروج علي برفقة بشرى يعود علي إلى المدرسة مرة أخرى فيجد الطفل علي واقفا أمام دفتر العلامات فيلوم بشرى على ما قامت به من مساعدة الطفل علي.

تتحدث ثريا مع زوجها خليل حول ما قاله سابقا عن تهديده لها بالطلاق إذا بدأت وظيفتها كقائدة للقرية، فتخبره أنها تسلمت أمور القيادة وتنتظر رد فعله، بينما يعلم يوسف أن سميرة في نفس المستشفى فيذهب إلى غرفتها مسرعا رغم تحذير الطبيبة بخطورة نهوضه من فراشه، ويلوم نفسه على ما حدث لسميرة وهو يطلب منها مسامحتها وهي في الغيبوبة، وأثناء وجوده معها يطلق جهاز القلب أصوات فتذهب الممرضة لنداء الطبيب.

يقوم المدرس علي ليلا بتغيير نتائج علامات الطفل علي للتصرف السيئ، وفي الصبح يجمع علي الطلبة وأهاليهم في الفصل ليسلم لهم نتائج دراستهم وعندما يصل إلى نتيجة علي يسلمها له ويبارك له عن نجاحه فيعتذر له الطفل علي عن تصرفه السيئ، وعندما يرى شهادته يبكي لنقصه في درجات مادة احترام الآداب والتعامل مع الآخرين.

تقوم سحر بتنفيذ خطتها فتطلب من جبار إنجاب الأطفال مما يثير غضبه لعلمها أنه لا ينجب، فيما يطلب الطبيب من خليل وزوجته التحدث مع سميرة وهي في الغيبوبة ليرصد رد فعل القلب تجاه حديثهما فيطلب خليل وزوجته وهما يبكيان ممسكين بيد سميرة أن تشفى لتعود إلى منزلها.

تحضر الشرطة إلى غرفة يوسف في المستشفى للتحقيق في مكان حصوله على السلاح، فيلتزم يوسف الصمت، فيخرج محقق الشرطة ويقابل خليل وثريا في الخارج فيتحدث معهما عن تحقيقه مع يوسف، وتستمر الأحداث، فهل يتمكن محقق الشرطة من الوصول إلى حقيقة تورط ثريا فيما حدث مع يوسف ونيزار؟ من ناحية أخرى بعد أن طلبت سحر من جبار إنجاب أطفال وهو عاجز عن ذلك، ما رد فعله وهل تنجح خطة سحر للنجاة بحملها؟ كل هذا سنعرفه الحلقة المقبلة.