EN
  • تاريخ النشر:

الحلقة 39: خلاف حاد ينشأ بين أهل كناليكار بسبب الانتخابات

بعد أن قرر خليل التنازل عن منصب قيادة القرية ترغب زوجته ثريا في الحصول على ذلك المنصب، وتحاول بشتى الطرق إقناع أهالي القرية بانتخابها، فيما يشك خليل في زوجته ثريا ويطلب من ماهر الانتباه لتصرفاتها.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 19 أبريل, 2009

بعد أن قرر خليل التنازل عن منصب قيادة القرية ترغب زوجته ثريا في الحصول على ذلك المنصب، وتحاول بشتى الطرق إقناع أهالي القرية بانتخابها، فيما يشك خليل في زوجته ثريا ويطلب من ماهر الانتباه لتصرفاتها.

تجلس منار مع محمد في المطعم وتترجاه أن يعود إلى المدرسة وتعده بمساعدته لتعويض ما فاته، فيما يطلب علي من صديقه عمر أن يقوم بحملة انتخابية ليفهم الأهالي بما سيحققه لهم إذا انتخبوه قائدًا لهم وفي الوقت نفسه تجمع ثريا الأهالي لتخبرهم بمميزات قيادتها للقرية.

يقوم الطفل علي بإخبار والده ومعلمه علي بما قالته ثريا بأنها ستقطع المعاشات وتقلل الرواتب عن الأفراد إذا لم ينتخبوها، بينما يقوم خليل بترتيب الأوراق للانتخابات ويجتمع كبار القرية والأهالي ليدلي كل شخص بصوته في الصندوق، وتظهر النتيجة بفوز عمر على ثريا لكنها تعترض وتطلب من اللجنة إعادة الانتخابات لبطلانها بسبب تصويت بكار باعتباره مختلا عقليا فيتقرر الانتظار لإعادة الانتخابات.

يفكر علي وعمر في تزيين المدرسة استعدادًا للاحتفال بعيد الطفل وبعد حديثهما ينزوي علي وعمر فيخبره عمر بشعوره تجاه شاهيناز وتسمع نورهان حديثهما مما يسبب صدمة لها ويسقط وعاء الطعام من يدها، بينما يخبر جبار زوجته سحر بأنه يعلم بكل ما يدور في القصر وحديثها الدائم مع شاهيناز، فتذكره أنها تحافظ على سره بعدم قدرته على إنجاب الأطفال.

ينتظر خليل قرار الحكومة لمعرفة هل يتمكن بكار من الإدلاء بصوته أم لا، فيما يحدث شجار حاد بين أهالي قرية كناليكار بشأن بكار، فيتدخل بكار ونيزار لمنعهما ويتمكن بكار بذكائه من مصالحتهم.

تتفق سميرة مع فاطمة بمناداة نيزار بحجة مرضها لتتحدث معه وعندما يصل نيزار تناديه فاطمة لرؤية سميرة لكن والدتها ثريا تطلب منه الابتعاد وتذهب إلى سميرة وهي تلومها على تصرفها، بينما تكتشف سحر عن خادمتها هزار أنها تتحدث بعد أن كانت تعتقد أنها خرساء فتعدها بالحفاظ على سرها ومساعدتها على القراءة.

يتشاجر جبار مع تابعه سيد؛ لأنه لا يخبره بما يحدث في المنزل ويهدده بالقتل إذا لم ينقل إليه كل ما يدور، وتستمر الأحداث.. فهل تنتصر ثريا في الانتخابات لعدم جدارة صوت بكار، أم تقر لجنة التحكيم بأحقيته في اختيار القائد؟ وهل تلجأ ثريا إلى ابنتها سحر للفوز بالانتخابات أم تفكر في خطط ملتوية للحصول على الأصوات؟ كل هذا سنعرفه الحلقات المقبلة.