EN
  • تاريخ النشر:

الحلقة 13: وداد تقتل نفسها.. واتفاق شيطاني بين ثريا وجبار

بعد أن قام أهالي القرية بالتخلي عن العمل عند ثريا، يتجهون لتشييد المدرسة من جديد، فيفاجأ علي بمنظرها الجديد ويشكرهم على مجهودهم لبنائها، ولكن سحر -بعد أن اكتشفت أنه سيستمر في المدرسة- تركض باكية لضياع أملها في الزواج والهرب معه.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 13

تاريخ الحلقة 20 مارس, 2009

بعد أن قام أهالي القرية بالتخلي عن العمل عند ثريا، يتجهون لتشييد المدرسة من جديد، فيفاجأ علي بمنظرها الجديد ويشكرهم على مجهودهم لبنائها، ولكن سحر -بعد أن اكتشفت أنه سيستمر في المدرسة- تركض باكية لضياع أملها في الزواج والهرب معه.

تشعر نورهان بألم في معدتها وتصيبها حالة إعياء، فيشاهدها شقيقها عمر ويفرح لاستنتاجه حملها. في الوقت نفسه يقوم علي بترتيب أغراضه في المنزل الجديد داخل المدرسة، فيري منديل سحر ويتذكر حبه لها، فيذهب إلى منزلها ويطلب مقابلتها ليخبرها بحبه لها وتمسكه بها، لكنها تؤكد عدم قدرتها على الزواج منه داخل القرية وبوجود والدتها المتسلطة.

تخرج ثريا في الصباح الباكر دون علم أحد وتركب سيارتها لتذهب إلى جبار أغا وتخبره إن زوجها بدأ يتحدث ويتعافي من مرضه، مما يهدد وجودهما بالخطر، وتطلب منه إحضار خادم لها ينقل لها كل ما يحدث، فيما يشجع عمر شقيقته نورهان لإخبار زوجها رجب بخبر حملها، لكنها تطلب من عمر التمهل وعدم إخبار زوجها حتى تتأكد من حملها.

ينقل أحد التجار كلام الناس عن زوجته زهرة وحبيبها بكار، مما يسبب له الغضب الشديد ويطرده من محل عمله، بينما تخبر نورهان زوجها بخبر حملها، فيحملها في المدرسة سعيدا لرغبته الشديدة في أن يكون والدا.

تسمع وداد حديث سيد الكاذب عنها بأنها تحبه، فتقوم بضربه وتهديده بسكين، وبعد لومها الشديد له تقوم بقتل نفسها لتزيد من عذابه بذكراها فيتفق مع كمال ويقومان بدفنها سرا، على جانب آخر يقوم علي باكيا بكتابة خطاب إلى سحر ليطلب منها الوقوف بجواره في المحن التي يقابلها.

يستيقظ خليل في منتصف الليل ويجاهد ليحاول القيام من سريره وهو يمشي بخطوات بطيئة بسبب الشلل ويخرج من المنزل. ويراه بكار فيشعر بالذهول لرؤيته خليل أغا على قدميه فيحكي لعلي ما رآه.