EN
  • تاريخ النشر: 05 مارس, 2011

إبراهيم الزدجالي: أرفض الثورات.. وأتعاطف مع مطالب المتظاهرين

ابراهيم الزدجالي

ابراهيم الزدجالي

في ظل الاحتجاجات الشعبية التي طالت عدة دول في العالم العربي، وأطاحت بأنظمة فيها، قال الممثل العماني إبراهيم الزدجالي بطل مسلسل "قصة هوانا"؛ الذي يعرض على قناة MBC1: إن "الثورات" ليست من عادة الخليجيين، في الوقت الذي اعترف فيه بشرعية المطالب بالحقوق والحريات.

في ظل الاحتجاجات الشعبية التي طالت عدة دول في العالم العربي، وأطاحت بأنظمة فيها، قال الممثل العماني إبراهيم الزدجالي بطل مسلسل "قصة هوانا"؛ الذي يعرض على قناة MBC1: إن "الثورات" ليست من عادة الخليجيين، في الوقت الذي اعترف فيه بشرعية المطالب بالحقوق والحريات.

وذكرت مجلة "أنا زهرة" الإماراتية على موقعها الإلكتروني أن الزدجالي قال: "إنه ليس من عادة الخليجيين الثورات، ولكني أعترف بشرعية المطالبة بالحقوق، خصوصا في بلادي لكن بأسلوب حضاري".

ووصف الفنان العماني هذه الاضطرابات بــ"الفوضى" التي تهدف إلى نشر الشغب، مضيفا أنّ أغلبية المحتجين هم من صغار السن.

ودعا الزدجالي المحتجين إلى الحفاظ على بلادهم بدلا من تخريبها، مؤكدا -في الوقت ذاته- أنّ دولته تشهد نموا كبيرا.

الجدير بالذكر أن الزدجالي انتهى من تصوير الجزء الثاني من مسلسل "قصة هوانا"؛ الذي يعرض الجزء الأول منه على قناة MBC1 الجمعة من كل أسبوع في تمام الساعة 20:00 بتوقيت جرينتش، 23:00 بتوقيت السعودية، ويوصف بأنه "ألف ليلة وليلة" خليجي.

يتناول مسلسل "قصة هوانا" قصص حب من واقع الحياة الخليجية، ويحاول تكوين رؤية عن الحدث الاجتماعي بصورة مكثفة، بحيث تكون في كل حلقة حكاية، فيما اعتبره منتجوها استكمالا لمشروع "ألف ليلة وليلة".

وحاول المخرج السوري محمد القفاص في الجزء الثاني من المسلسل، مناقشة تدخلات الأم في الحياة الشخصية لأولادها، وآثارها المختلفة على حياتهم الاجتماعية.

المسلسل من تأليف الكاتب البحريني أحمد الفردان، ويشارك في بطولته خالد البريكي، وخالد أمين، وهند البلوشي، وصلاح الملا، وغازي حسين، ومشاري البلام، وشهد الياسين، ومرام.