EN
  • تاريخ النشر: 11 أغسطس, 2009

حسان يصر على ترك القصر وبكر يخشى على ابنه من حسام

يعرب صالح لزوجته زينب عن قلقه، خاصة أنه يشكّ في معرفة أمه بحقيقة علاقتهما، خاصة أن أمه فاطمة- وجدت ثيابه في حقيبة السفر الخاصة بزينب، مما جعلها تشك في أن الاثنين يعيشان معا بإسطنبول، وهنا تؤكد له زينب ضرورة إخبارهم بحقيقة زواجهما وبأنها حامل، حتى يتم إنهاء الموضوع وتجنبا لمزيد من المشكلات، ويبدو أن صالحا قد اقتنع، إلا أن الأمر لا بد أن يأخذ وقته حتى يتسنى لهما اتخاذ القرار السليم في الوقت الصحيح.

  • تاريخ النشر: 11 أغسطس, 2009

حسان يصر على ترك القصر وبكر يخشى على ابنه من حسام

يعرب صالح لزوجته زينب عن قلقه، خاصة أنه يشكّ في معرفة أمه بحقيقة علاقتهما، خاصة أن أمه فاطمة- وجدت ثيابه في حقيبة السفر الخاصة بزينب، مما جعلها تشك في أن الاثنين يعيشان معا بإسطنبول، وهنا تؤكد له زينب ضرورة إخبارهم بحقيقة زواجهما وبأنها حامل، حتى يتم إنهاء الموضوع وتجنبا لمزيد من المشكلات، ويبدو أن صالحا قد اقتنع، إلا أن الأمر لا بد أن يأخذ وقته حتى يتسنى لهما اتخاذ القرار السليم في الوقت الصحيح.

إلا أن فاطمة رفضت هذه العلاقة وصدمت ابنها برأيها؛ حيث أكدت له أنه من المستحيل أن يتزوج زينب؛ لأنها بنت "أغاوات" وأخواتها لن يقبلوا بهذا الزواج، وأنه من الأفضل له أن ينساها، خاصة أنه في بداية عمره، بدلا من أن يحترق قلبه بعد إجباره على الافتراق عن زينب، وفيما يبدو من سياق الأحداث أن الحلقات المقبلة ستشهد تفاعلات كبيرة حول تلك القضية.

من ناحية أخبرت مرام ديالى بموضوع البيت في إسطنبول الذي أهداه يامن لحياة، وأنها تريد أن تجعله مرسما لها تذهب إليه لإنهاء لوحاته، وأعجبت ديالى بالفكرة ورحبت بها، وأكدت أن ذلك يعني أنه سيكون لها بيت في إسطنبول، وهنا يتدخل يامن ويؤكد لها أن حياتها ستكون معه في بيته، وأنه يجب أن تعطيه وقتا للإعداد للأمر، في إشارة إلى موافقة الاثنين على الزواج.

وشهدت الحلقة الـ69 اليوم الثلاثاء 11 أغسطس/آب 2009 من مسلسل "قصر الحب" إعادة فتح قضية حاجة حسان إلى أخذ منزل خاص به حتى يعيش فيه منفردا هو وزوجته بعيدا عن زحمة القصر، ورحب سليمان -والد ليليا زوجة حسان- بالفكرة، مؤكدا أن أمامه منزلا جميلا يناسب ابنته وزوجها، وأنه في انتظار رأي حسان، ويحاول حسام أن يثني شقيقه عن قرار الخروج من القصر، وذلك عن طريق إعداد منزل خاص به داخل القصر، إلا أن حسان رفض، وأكد أنه من الأفضل شراء منزل، ولا داع للتكاليف في تجهيز مكان داخل القصر.

وحول موقف علي حمزة من بقاء مادلين في الفندق، أكد على أنه سيسمح لمادلين بالبقاء في الفندق، شريطة أن تكف عن الكلام ولا تتحدث مع أحد بخصوص علاقته بسعاد، خاصة بعد ذهابها إلى حسام ومطالبته بوضح حدّ لتصرفات أمه.

وفي مفاجأة غريبة، ظهرت في حلقة اليوم آنسة تدعى نورها إحسان دوغوش، ادعت أنها قريبة لمحمود أغا -والد حسام- إلا أن الأمر لم يرق لسعاد ولا حسام، وحاولا استطلاع الأمر ومعرفة حقيقة هذه البنت، ومن المتوقع أن تشهد الحلقات المقبلة إثارة جديدة فيما يتعلق بهذه البنت، ولماذا ظهرت الآن في حلقات المسلسل؟ وماذا تريد تحديدا؟ خاصة أن الاسم الذي ادعت أنه والدها وأنه قريب لمحمود أغا غريب تماما على سعاد وحسام وبكر، وأكدوا أنهم أول مرة يسمعون باسم هذا القريب المزعوم.