EN
  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2009

جمهور mbc.net: مرام رقيقة وحسام يبالغ في تصرفاته

انقسم جمهور mbc.net حول التصرفات والمواقف الأخيرة بين مرام وحسام، فبعضهم أيد حسام في ما يفعله مع مرام دفاعا عن حبه، وآخرون أكدوا أنه يبالغ في تصرفاته بشكل قد يؤدي إلى قتل الحب بينهما.

انقسم جمهور mbc.net حول التصرفات والمواقف الأخيرة بين مرام وحسام، فبعضهم أيد حسام في ما يفعله مع مرام دفاعا عن حبه، وآخرون أكدوا أنه يبالغ في تصرفاته بشكل قد يؤدي إلى قتل الحب بينهما.

ورغم انقسام الجمهور حول تصرفات الشخصيتين، فإنهم أجمعوا أن الحب سينتصر في النهاية، وأن علاقاتهما ستستمر وعلاقة الحب بينهما ستطور وتنمو.

وأرجع الجمهور الخلافات والمشكلات المتكررة بين حسام ومرام إلى اختلاف بيئة كل منهما وتباين مفهوم كل منهما عن معنى الحب؛ حيث أكدوا أن "مرام" رقيقة المشاعر تحمل الحب بطريقة غير مباشرة؛ حيث تعبر عن حبها بالرسم والنظرات الرومانسية لحسام، بينما حسام يرى أن الحب من جانبه سيطرة لحماية زوجته، وهو ما قد يتنافى مع شخصية مرام التي وصفتها صديقتها دنيا بأنها عنيدة ولا تريد أن يجبرها أحد على فعل شيء.

كما أن العلاقة بين الزوجين يدخل فيها صراع آخر، وهو الهواية وطموح مرام في الاستمرار بالرسم، وقد يأخذها شيء ما من التواصل أكثر وأعمق مع زوجها، مما قد يسبب غيرة زوجها حسام، وجعله يفكر بطريقة لإعادة زوجته إليه، وهو ما حدث فعلا في الحلقات السابقة؛ حيث لاحظ حسام أن مرام تتأخر كثيرا في مرسمها في الفندق الجديد المقرر إنشاؤه، وفي نفس الوقت فالتأخر يكون بوجود يامن، مما أثار غيرته وجعله يتخذ قرارا بإلغاء مشروع الفندق مع يامن، بل وتهديده وأمره بالرحيل من المدينة.

وهذا الموقف تحديدا أظهر الاختلاف بين حسام ومرام في التعاطي مع الأمور، فحسام رأى في موقفه غيرة على مرام ودفاعا عن حبه وزوجته، بينما رأت مرام أن موقفه يهدد أحلامها وطموحاتها في هواية الرسم، فضلا عن أنه يهدد مستقبل يامن الذي وضع كل أمواله في مشروعه المشترك مع حسام، وأن إلغاء المشروع قد يكبد يامن خسائر مادية كبيرة.

وفي النهاية أجمع الجمهور على تميز حلقات المسلسل وما به من رومانسية في إطار تشويقي، كما أجمع الجمهور أن شخصيتي مرام وحسام أضفت مزيدا من الجاذبية والرومانسية على أحداث المسلسل، وأكدوا أن الحب بين الزوجين سيصنع المعجزات ويساعدهما في التغلب على المشكلات التي تعترض حياتهما.