EN
  • تاريخ النشر: 08 يونيو, 2009

جمهور mbc.net: الغرام بين حسام ومرام أفضل ما في "قصر الحب"

أكد 61.99% من جمهور وزوار صفحة مسلسل "قصر الحب" على mbc.net أن قصة الحب والغرام بين بطلي المسلسل "حسام ومرام" أفضل ما في المسلسل، وأن تفاعل قصة الحب بين الشخصيتين والمشكلات التي تعترضهما طوال حلقات المسلسل أكثر ما يجذبهم ويجعلهم حريصين على متابعة أحداث المسلسل.

أكد 61.99% من جمهور وزوار صفحة مسلسل "قصر الحب" على mbc.net أن قصة الحب والغرام بين بطلي المسلسل "حسام ومرام" أفضل ما في المسلسل، وأن تفاعل قصة الحب بين الشخصيتين والمشكلات التي تعترضهما طوال حلقات المسلسل أكثر ما يجذبهم ويجعلهم حريصين على متابعة أحداث المسلسل.

فيما أكد آخرون وتصل نسبتهم إلى 12.63% من جمهور صفحة المسلسل على mbc.net أن قصة الحب بين بطلي المسلسل لا تجذبهم بنفس القدر الذي تجذبهم فيه البداية الساخنة والأحداث المثيرة بين كافة أبطال المسلسل، أما 25.38% من الجمهور أكد الغموض وعدم الوضوح حول قصر "العريشة" الذي تقيم فيه عائلة حسام أفضل ما يجذبهم لمتابعة أحداث المسلسل.

ويتضح من النسب السابقة أن الأغلبية الكبيرة تؤكد أن قصة الحب بين حسام ومرام أفضل ما يجذبهم في أحداث المسلسل، خاصة أن الحب بين الجانبين يصاحبه أزمات متصاعدة ومشكلات ومشاجرات متبادلة بين طرفي القصة بشكل قد يجعل المشاهد ينتظر ماذا ستسفر عنه المشكلة؟ وهو ما يجعله حريصا على متابعة الأحداث، إما لتعطشه للرومانسية أو لرغبته في معرفة كيف سيخرج الطرفان من المشكلة؟ وكيف سيحافظان على حبهما؟

ورغم إعجاب الجمهور بقصة الحب بين مرام وحسام إلا أنهم اختلفوا وانقسموا حول طبيعة شخصية كل من حسام ومرام ومفهوم كل منهما لمعنى الحب؛ حيث حمل الجمهور على حسام وأكدوا أنه يبالغ في تصرفاته، وأن هذه المبالغة والغيرة الزائدة قد تؤدي إلى قتل الحب مع مرام.

فيما أكد آخرون أن من حق حسام أن يغار على مرام، وأنه يجب عليها أن تراعي عادات وتقاليد البيئة التي تربى فيها زوجها وألا تستفزه بكثرة الخروج من المنزل والقيام بتصرفات لا يرضاها حسام وتؤدي إلى مزيد من المشكلات بينهما.

ورغم وجهة النظر هذه، فإن نسبة كبيرة من الجمهور أجمعت على رومانسية مرام وأنها شخصية رقيقة ولا تستحق أن يعاملها حسام بهذه الطريقة، واتهموا حسام بأنه شخصية متسلطة تحاول أن تسيطر على مرام وهو ما يتنافى مع تركيبتها وشخصيتها التي ترفض أن يجبرها أحد على عمل شيء، ما يسبب صراعا دائما بينها وبين زوجها.

إلا أنه في النهاية يؤكد الجمهور على جاذبية قصة الغرام بين بطلي قصر الحب، وأن الغيرة بينهما تضفي على قصة حبهما مزيدا من الرومانسية والإثارة.