EN
  • تاريخ النشر: 24 يونيو, 2009

جمهور MBC يتوحد مع حسام ومرام ويخشى موت الحب بينهما

أعرب جمهور وزوار صفحة مسلسل "قصر الحب" على mbc.net عن مخاوفهم على موت قصة الحب الرائعة بين حسام ومرام في الحلقات المقبلة.

أعرب جمهور وزوار صفحة مسلسل "قصر الحب" على mbc.net عن مخاوفهم على موت قصة الحب الرائعة بين حسام ومرام في الحلقات المقبلة.

واستند الجمهور في مخاوفه إلى عدد من الأسباب والمواقف التي يرون فيها مؤشرا سلبيا على استمرار غرام حسام ومرام بنفس القوة التي بدأ عليها، كما ظهر خلال الحلقات الأولى من المسلسل.

ومن أبرز تلك الأسباب خوفهم من ألاعيب يامن وياسمين ومخططاتهم الماكرة لسحب حسام أكثر وأكثر نحو العمل واندماجه مع تلك المرأة "الماكرة" كما وصفها -بيلسان من ليبيا- مما قد يؤدي إلى غيرة قوية جدا في قلب مرام، ويترتب على الأمر مضايقات مستمرة لحسام الأمر الذي قد يقوده في النهاية إلى الملل من تلك الغيرة وهذه المشكلات الناجمة عنها، الأمر الذي ينعكس في النهاية على قصة الحب بين زوجي "قصر الحب".

كما اعتبر الجمهور أن انغماس حسام وانشغاله في العمل بشكل كبير جدا سيؤدي في النهاية إلى إهماله لمرام مما قد يزيد الفجوة بينهما ويقلل نار الحب في قلبيهما.

كما رفض الجمهور انتهاء قصة الحب بين الزوجين، معتبرا أنها أفضل ما في المسلسل، وأن الزوجين العاشقين وقصة الحب الملتهبة بينهما هي ما تدفعهم إلى مشاهدة المسلسل يوميا، أما لو انطفأ الحب بينهما فلن يكون هناك داعٍ لاستمرار المشاهدة.

ووصل الأمر ببعض التعليقات في حلقات سابقة إلى المطالبة بإنهاء حلقات المسلسل حتى لا تستمر المشكلات بين الزوجين مما قد يقودهما في النهاية إلى الانفصال وهو قرار صعب لا يتقبله الجمهور من عشاق "قصر الحب".

ويدخل في إطار خوف الجمهور على قصة الحب الجميلة بين حسام ومرام أن طالبوا بضرورة اختفاء يامن ونجلا ودنيا من المسلسل حتى تستقيم علاقة العشق بين الزوجين وتنمو علاقة الحب بينهما بعيدا عن هؤلاء "الأشرار" الذي يخططون للقضاء على غرام الزوجين ببعضهما.

وكل هذه الآراء تؤكد أن الجمهور قد توحد وعاش مع قصة الحب بين الزوجين لدرجة أنهم أصبحوا يتعايشون مع الأحداث متناسين السياق الدرامي لها، ورافضين أن يكون في المسلسل جوانب صراع حتى تزداد الأحداث سخونة خوفا من موت قصة حب "حسام ومرام".