EN
  • تاريخ النشر: 16 أغسطس, 2009

الخوف على حياة مرام ينتقل من سكان القصر إلى جمهور mbc.net

انتقلت فوبيا الخوف على حياة مرام -بعد الوعكة الصحية التي تعرضت لها- من سكان "قصر الحب" إلى جمهور mbc.net؛ حيث عكست تعليقاتهم على أحداث الحلقات الماضية من المسلسل مدى حبهم لمرام وقلقهم عليها وخوفهم من أن يموت الحب في قصر الحب، خاصة مع سريان شائعة كبيرة تؤكد أن "مرام" ستموت.

انتقلت فوبيا الخوف على حياة مرام -بعد الوعكة الصحية التي تعرضت لها- من سكان "قصر الحب" إلى جمهور mbc.net؛ حيث عكست تعليقاتهم على أحداث الحلقات الماضية من المسلسل مدى حبهم لمرام وقلقهم عليها وخوفهم من أن يموت الحب في قصر الحب، خاصة مع سريان شائعة كبيرة تؤكد أن "مرام" ستموت.

فهل حقّا تموت مرام، خاصة أن هناك توقعات بأن مرام مصابة بمرض السرطان، مما يعني أن نهايتها الموت لا محالة وفقا لآراء البعض من الجمهور على صفحة المسلسل المخصصة على mbc.net؟ أم أن "مرام" ستنتصر على المرض كما انتصرت على مشكلات كثيرة وتحديات كبيرة اعترضت حياتها مع زوجها حسام.

إلا أن الصورة التي عكستها تعليقات الجمهور تقودنا إلى ملمح آخر يتعلق بالدراما التركية نفسها، باعتبار أن المسلسلات التركية نجحت في استدراج الجمهور إلى التعاطف مع أبطال مسلسلاتها والوصول بالجمهور إلى درجة التوحد معهم والخوف عليهم، ومعايشة أحداث المسلسل وكأنها واقع حقيقي، كما هو الحال مع دعوات الجمهور المستمرة إلى إخراج يامن وياسمين ونجلا من المسلسل، باعتبار أنهم يهددون استمرار قصة الحب الجميلة بين حسام ومرام.

فهل إلى هذه الدرجة يمكن أن تلعب الدراما على مشاعر الجمهور وتوصلهم إلى درجة من الإحساس بنفس آلام الأبطال وأحزانهم وأفراحهم، وهو ما ظهر مؤخرا في حالة التعاطف الكبيرة والقلق الذي أبداه الجمهور على صحة مرام، ووصل بهم الأمر إلى حدّ عدم رغبتهم تصديق إمكانية إصابة مرام بمرض خطير، وحاولوا الخروج من هم القلق على مرام، بمحاولة التأكيد أن العارض الذي بدا عليها ما هو إلا أعراض حمل جديد، وقد يكون هذا التبرير تحديدا رغبة منهم في استمرار حالة الفرح داخل المسلسل، خاصة ما يبدو من احتمالات زواج سعاد خانوا بعلي حمزة وزواج ديالى وانتهاء أزمة أخطر أسرار قصر الحب حقيقة رضا وكونه ابنا لحسام من نجلادون أن يكون للأمر انعكاس خطير على حالة العشق الدائمة والمستمرة بين حسام ومرام.

فماذا سيكون مصير الحب في "قصر الحب" لو صدقت توقعات الجمهور بأن "مرام" مصابة بمرض خطير، وفي هذه الحالة هل سيكون حسام قادرا على تحمل مرض مرام والشد من أزرها في محنتها؟ أم أنه سيصاب بانتكاسة في حبه لها؟ وماذا ستكون نهاية هذا المرض؟ أهي موت مرام؟ أم انتصارها على المرض وعودة الحب والدفء إلى "قصر الحب" الذي تعرضه MBC 4 في تمام الساعة التاسعة بتوقيت المملكة العربية السعودية؟