EN
  • تاريخ النشر:

الحلقة 17.. حسام يطلب من نجلا الابتعاد عنه.. وإصابة مرام بوعكة صحية

بدأت أحداث الحلقة الـ17 من مسلسل قصر الحب والذي يعرض يوميّا على شاشة 4mbc ، في تمام التاسعة مساء بتوقيت السعودية عندما أكدت زينب أنها ترغب في رؤية لحبيبها صالح، لا سيما وأنها متعطشة للقائه بعد تركه للمنزل.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 31 مايو, 2009

بدأت أحداث الحلقة الـ17 من مسلسل قصر الحب والذي يعرض يوميّا على شاشة 4mbc ، في تمام التاسعة مساء بتوقيت السعودية عندما أكدت زينب أنها ترغب في رؤية لحبيبها صالح، لا سيما وأنها متعطشة للقائه بعد تركه للمنزل.

وعبَّرت زينب عن سعادتها لان أختها ديالي قد عادت إليها الضحكة وصارت سعيدة بعلاقاتها بـ" يامن".

وأكد صالح لوالدته أنه لا يرغب في العودة للمنزل؛ لأنه لا يطيق البعد عن زينب بالرغم من وجودهما في نفس المكان.

وأيد بكر رحيل ابنه صالح عن المنزل لأنه أصبح رجلاً يمكنه الاعتماد على نفسه لكن والدته فاطمة طالبته بالعودة سريعًا لمنزل العائلة لأنها تشتاق إليه ولا يمكنها الابتعاد عنه.

وحذر بكر غريمه حيدر من أن يؤثر سلبًا على ابنه صالح، وأصيبت مرام بوعكةٍ صحية حادة ولكن سعاد قامت برعايتها واستدعت لها د. عاصم طبيب العائلة.

وعندما علمت سعاد بتأخر د. عاصم قررت نقل مرام فورًا للمشفى ليقوموا بعلاجها.

واستغلت نجلا فرصة غياب مرام عن المنزل وحاولت الإيقاع بحسام في حبائلها إلا أنه صدها ونصحها بأن تنساه وتتوقف عن سعيها الدائم للوصول إليه.

ووصف حسام زوجها حيدر بأنه حقير، وطلب منها أن تسارع بطلب الطلاق منه.

وتدور أحداث مسلسل "قصر الحب" حول حسام الذي ورث ثروة طائلة عن والده المتوفى، ومرام الرسامة الموهوبة ذات الأحاسيس المرهفة، والمنتمية لعائلة متوسطة الدخل، وتشاء الأقدار أن يتقابل كلّ من حسام ومرام في نيويورك حيث تنشأ قصة حب قوية بينهما تنتهي بزواجهما في مدينة نفسهير شرقي تركيا، بالقرب من مسقط رأس حسام.

وعندما يقرّر الزوجان العيش والاستقرار في قصرٍ تاريخيٍّ قديم تملكه والدة حسام في مدينة أنطالية، تبدأ مرام باكتشاف نمط حياة جديد ومختلف كليًّا عن ذاك الذي عاشته في إسطنبول مع عائلتها، لاسيّما عندما تكتشف مدى تأثّر سليمان بالعادات المتوارثة، والتزامه بتقاليد عائلته التي ترأسها والدته القوية والمحافِظة.