EN
  • تاريخ النشر:

الحلقة الـ70: ظهور زوجة ثانية لوالد حسام وسعاد تشعر بالانكسار

تبدأ الحلقة بإصرار حسان على شراء منزل خاص له ولزوجته، إلا أن قرار حسان ليس لحرصه على احترام خصوصيته، ولكنه اعتبره بمثابة موقف يجب عليه أن يظهر فيه أن له رأيا خاصا بعيدا عن سيطرة أمه وشقيقه حسام، إلا أن موقف حسان لم يرق إلى حسام، رغم أنه لم يبد ذلك، وفي حوار بين مرام وحسان أظهرت مرام أنها تدرك حيرة حسان، وتقدر موقفه، وأنه ينبغي أن يحكي مع طبيب نفسي حتى يساعده للخروج من محنته ويجعله أكثر إيجابية وحيوية عند اتخاذ القرارات الخاصة به وبعائلته الكبيرة.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 16 أغسطس, 2009

تبدأ الحلقة بإصرار حسان على شراء منزل خاص له ولزوجته، إلا أن قرار حسان ليس لحرصه على احترام خصوصيته، ولكنه اعتبره بمثابة موقف يجب عليه أن يظهر فيه أن له رأيا خاصا بعيدا عن سيطرة أمه وشقيقه حسام، إلا أن موقف حسان لم يرق إلى حسام، رغم أنه لم يبد ذلك، وفي حوار بين مرام وحسان أظهرت مرام أنها تدرك حيرة حسان، وتقدر موقفه، وأنه ينبغي أن يحكي مع طبيب نفسي حتى يساعده للخروج من محنته ويجعله أكثر إيجابية وحيوية عند اتخاذ القرارات الخاصة به وبعائلته الكبيرة.

وفطن حسام إلى معاناة حسان وبدأ في تنفيذ خطة يحاول من خلالها اجتذاب ليليا نحو الانهماك في العمل، وأنه بناء عليه ستؤثر هي على حسان وتجعله يعدل عن شراء منزل خاص به، وبالفعل يبدأ حسام تنفيذ خطته التي نجحت في بداياتها؛ حيث أخبر ليليا بأنها ستتولى كل الأمور التي تقوم بها ياسمين باعتبار أن ياسمين -إن آجلا أو عاجلا- سوف تعود إلى أمريكا، وبناء عليه يجب أن يكون هناك من يقوم مكانها، وأن ليليا هي أنسب من يقوم بهذه المهمة، وشعر حسان بسعادة كبيرة بقرار حسام، وأكد له أنه قرار إيجابي وصائب.

وفي حدث آخر، استقبلت سعاد خانو السيدة التي ادعت أنها ابنة قريب زوجها محمود أغا، وقصت نورها على سعاد تفاصيل علاقتها بمحمود أغا، وأنه كان يساعدها في مصاريف الدراسة، وظل يساندها حتى أخذت الماجستير وأخرجت صورة تجمعها بمحمود أغا زوج سعادخلال حفلة تخرجها، إلا أن وضعية محمود مع الفتاة في الصورة أدخلت الشكّ إلى قلب سعاد، وجعلت تظن أن زوجها كان متزوجا من هذه الفتاة، وهو نفس الأمر الذي بدا على ديالى حينما رأت الصورة، واعترفت نورهان لصديقتها بسر خطير سيقلب أحداث المسلسل رأسا على عقب؛ حيث أكدت لها أنها كانت متزوجة من الأغا محمود، وأنها قضت طوال حياتها في أوروبا وصبرت على ابتعاد محمود أغا عنها؛ حيث كان يأتيها مرة واحدة في العام، وكل ذلك خوفا على شعور سعاد، وأنها ما جاءت إلى القصر إلا لتدخل الحزن إلى قلب سعاد وتنتقم منها وتذيقها من نفس الكأس الذي شربت منه، معتبرة نفسها ضحية لمحمود أغا، وأنه أفني شبابها في انتظار لحظات قدومه.

وعلى صعيد موقف يامن وديالى نصحت سعاد خانو ابنتها ديالى بالزواج من يامن، وأن عليها أن تفكر في حياتها بدلا من أن تنساها من أجل زينة، وبعدما تكبر زينة ستتركها وحيدة وتتزوج، وتقتنع ديالى بكلام أمها، وتتجه إلى اتخاذ قرار الموافقة على الزواج بيامن، هذه كانت أبرز الأحداث التي شهدتها الحلقة الـ70 اليوم الأربعاء 12 أغسطس/آب 2009 من مسلسل "قصر الحب" الذي تعرضه قناة الـMBC 4 في تمام الساعة التاسعة مساء بتوقيت السعودية.