EN
  • تاريخ النشر: 03 ديسمبر, 2011

مذيع بانوراما FM: 100 ألف دولار "في ليلة" ليست كثيرة على الشاب خالد

الشاب خالد وخالد علاء الدين

الشاب خالد والمذيع خالد علاء الدين

جدل حول الأجر الذي اشترطه المطرب الجزائري الشاب خالد لإحياء حفلا في ولاية البويرة، وخالد علاء الدين مذيع البانوراما أن 100 ألف دولار ليست كثيرة على الشاب خالد

اعتبر خالد علاء الدين مذيع بانوراما FM، أن حصول الشاب خالد على 100 ألف دولار مقابل إحيائه حفلاً فنيًّا في الجزائر؛ ليس بالمبلغ الكبير مقارنةً بنجوميته وشهرته.

وأضاف علاء الدين -في حلقة الأربعاء 30 نوفمبر/تشرين الثاني 2011 من برنامج "قمر الليالي"- أن هذا الرقم لا يُعَد رقمًا كبيرًا بتاتًا، خاصةً إذا كان يحييها نجم بحجم الشاب خالد.

وأشار علاء الدين إلى أن الشركة المنظمة لحفل مطرب الراب الجزائري في ولاية البويرة؛ قد بدأت في فرض إجراءات أمنية مشددة من أجل إنجاح حفله الأول في المدينة، والذي من المنتظر أن يحضره آلاف من مختلف الأعمار والشرائح.

من جهتها، أوضحت مصادر قريبة من منظمي الحفل، أن الشركة ستؤمن الحفل من الخارج والداخل تأمينًا شديدًا؛ لحالة التوتر التي قد تحدث نتيجة تدافع المعجبين لالتقاط الصور مع المطرب، خصوصًا مع دعوة ناشطين إلى مقاطعة الحفل.

وسيكون هناك عدد كبير من الحراس لمنع إدخال أسلحة بيضاء وللتثبت من هويات رواد الحفل؛ من أجل ضمان السير الحسن للحفل الذي سينطلق في الثامنة مساء.

ويُفتح باب الدخول بدايةً من الخامسة مساءً لتفادي أي ازدحام وتصادم بين الجمهور الذي سيكون غالبه من الشباب والمراهقين.

وكانت الأنباء التي ترددت عن اشتراط الشاب خالد حصوله على 100 ألف دولار أي ما يوازي 60 مليون دينار جزائريقد أثارت ردود فعل غاضبة بين الجماهير.

وانتقد رواد صفحة الشاب خالد الأجر الذي طلبه لإحياء الحفل. وطالب مدونون على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" بمقاطعة الحفل. ورأى آخرون أنه يجب على الشاب خالد أن يتبرع بأجره للمستشفيات والفقراء.