EN
  • تاريخ النشر: 31 يوليو, 2012

لم تلجأ إلى الحقن أو إجراء تجميلي من أجل الدور إلى مطلقات الخليج.. هدى حسين تقدم لَكُنّ الحلول في "حلفت عمري"

هدى حسين

هدى حسين في حلفت عمري

لم تخش الفنّانة هدى حسين من القيام بشخصية فتاة عشرينية في المسلسل الجديد "حلفت عمري" الذي يعرض حاليا على شاشة mbc دراما، ولم تلجأ لأية عمليات تجميلية، معتمدة على قدراتها التمثيلية وتقنيات التصويرالمتقدمة في كل مراحل الشخصية من الشباب حتى الكهولة.

  • تاريخ النشر: 31 يوليو, 2012

لم تلجأ إلى الحقن أو إجراء تجميلي من أجل الدور إلى مطلقات الخليج.. هدى حسين تقدم لَكُنّ الحلول في "حلفت عمري"

لم تخش الفنّانة هدى حسين من القيام بشخصية فتاة عشرينية في المسلسل الجديد "حلفت عمري" الذي يعرض حالياً على  شاشة mbc دراما، ولم تلجأ لأية عمليات تجميلية، معتمدة على قدراتها التمثيلية وتقنيات التصويرالمتقدمة في كل مراحل الشخصية من الشباب حتى الكهولة.

وأوضحت الفنانة القديرة هدى حسين في لقاء خاص لـ mbc.net: "لم ألجأ للحقن أو أي إجراء تجميلي أقوم به عادة، لأنني أردت أن أظهر بتعبيراتي الطبيعية التي يتطلبها دوري في الشباب وعندما يتقدم بي السن، أي في كل مرحلة من مراحل الشخصية حتى تصبح جدة".

واعتمدت هدى على مخزون كبير من الخبرة في أداء اللفتات والحركات العفوية والنظرة الفتية الحالمة، التي اكتسبتها من خلال عملها في المسرح، بالإضافة إلى تقنيات التصوير والماكياج والإضاءة الحديثة.

واعترفت هدى أنها استخدمت بعض الحقن حول الفم والجبين قبل تأدية أدوار سابقة، مشيرة إلى أن هذه العمليات أصبحت روتينية لمن تريد أن تظهر بشكل جيد على الشاشة، لكنها ترفض رفضاً باتاً حقن الشفاه لأن "من تفعل ذلك تبدو كالبطّة".

وعن دورها في مسلسلها الجديد "حلفت عمريذكرت إنها تؤدي دور فتاة حالمة تحلم بالزواج ممن تحب، وبأن المسلسل سيعيد للمشاهدين ذكريات الزمن الجميل "عندما كانت الحبيبة تتبادل الرسائل مع حبيبها وتستمع لأغاني الحب من عبدالحليم حافظ كأي فتاة عربية في تلك الفترة، لكن أهلها يكتشفون هذه العلاقة ويجبرونها على ترك حبيبها."

تخرج الفتاة من سجن الأهل إلى سجن الزوج، الذي يشرب الخمر ويعتدي عليها بالضرب، وتتعرّض للمضايقة من أصحابه فتطلب الانفصال وتعود لمنزل أهلها بلقب "مطلّقة".

رسالة المسلسل كما كشفت هدى تتلخص بـ "دعوة المرأة المطلقّة إلى عدم الاستسلام لواقعها ومعرفة ما لها وما عليها، لأن جهل المرأة بحقوقها يفقدها الكثير، كما ينتقد المسلسل قوانين الأحوال الشخصية، التي لا تراعي خصوصية بعض الحالات الإنسانية عندما يقع الطلاق وتصبح المرأة هي الطرف الأضعف في عالم المحاكم والقضاء."

في المسلسل، تسعى هدى حسين بعد طلاقها للحصول على عمل للهروب من بخل الأب فتنجح في إيجاد فرصة عمل ككاتبة، لكنها تذكر تأثرها بمشهد حواري مع ابنتها التي تخجل من والدتها بسبب عملها المتواضع.

وعن هذا المشهد تقول هدى "اختبرت فعلا إحساس الأم التي ربّت وضحّت من أجل بناتها لتُواجه أخيرا بنكران الجميل، كان هذا المشهد حساساً جداً، لكن المسلسل فيه رسالة عدم الاستسلام لأي واقع مهما كانت قسوته، فالأم التي تعيش من أجل أبنائها يجب ألاّ تستسلم وتنتظر المال لتنشئتهم من أي كان."

لو تأسس حزبٌ عربي لنسيان الخيبات العاطفية ... هل تنضم إليه؟

سوسن الهارون .. "زهرة" ضمير المشاهد ومريم الصالح مدرسة اللاتمثيل

أسئلة جريئة لهدى حسين. بطلة "حلفت عمري"..العزوبية أحلى من الزواج والعكس!

هل فعلاً الزواج كالبطيخة؟ .. سلوى "حلفت عمري" تجيب على السؤال