EN
  • تاريخ النشر: 08 مارس, 2011

الحلقة 95: بعد 11 عاما من الخروج من قفص الكلاب.. أوبرا تحاور "تشيلسا"

في حلقة مميزة استضافت "أوبرا" الفتاة "تشيلسا" التي حبستها والدتها في قفص صغير للكلاب في قبو المنزل وهي في السابعة، حيث تكلمت عن ذكرياتها عن هذا الحدث بعد أن أصبحت في سن الـ21، وحكم على والديها بالسجن لمدة عام واحد.



معلومات الحلقة

رقم الحلقة 95

تاريخ الحلقة 08 مارس, 2011

في حلقة مميزة استضافت "أوبرا" الفتاة "تشيلسا" التي حبستها والدتها في قفص صغير للكلاب في قبو المنزل وهي في السابعة، حيث تكلمت عن ذكرياتها عن هذا الحدث بعد أن أصبحت في سن الـ21، وحكم على والديها بالسجن لمدة عام واحد.

وتم إنقاذ "تشيلسا" بعد أن أبلغ أخوها الشرطة؛ حيث سار حافي القدمين إلى مركز الشرطة، وقدم البلاغ ضد أبويه.

وتحدثت الفتاة عن اعتقادها آنذاك بأن ما يحدث لها يحدث لكل الأطفال، وتقول إن حبسها جاء بعد أن عاقبتها والدتها في إحدى خزانات المنزل، ثم أخرجها أحد إخوتها وأكلوا معا بعض الحلوى فحبستها والدتها في القفص.

ودخلت كامير البرنامج مع "تشيلسا" إلى القبو الذي تم حبسها فيه، وعن علاقتها بوالديها قالت إنها تواصلت مع والدها لمدة 6 أشهر لتعرف منه بعض المعلومات عنها فقط.

"أوبرا" استضافت أيضا الشرطي "دانيل ألوي" الذي أنقذ "تشيلساوالذي أكد أنه تفاجأ بشكل كبير بوجودها في هذا القفص، ويروي قصة إنقاذه إياها، موضحا أنه أصيب بصدمة من حكم القاضي المخفف على الوالدين.

وقبيل نهاية الحلقة؛ استعرضت أوبرا حال "تشيلسا" اليوم؛ حيث تعيش مع ابنها (عام ونصف) محاولة منحه كل الحب الذي حرمت منه.