EN
  • تاريخ النشر:

الحلقة 28: امرأة تعيش بـ20 شخصية

التقت أوبرا السيدة كيم نوبل المصابة بمتلازمة الشخصية الانفصالية "دي آي دي"؛ حيث تعيش بـ20 شخصية؛ تأثرًا باغتصابها وهي في السادسة من عمرها.

  • تاريخ النشر:

الحلقة 28: امرأة تعيش بـ20 شخصية

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 28

تاريخ الحلقة 25 أكتوبر, 2010

التقت أوبرا السيدة كيم نوبل المصابة بمتلازمة الشخصية الانفصالية "دي آي دي"؛ حيث تعيش بـ20 شخصية؛ تأثرًا باغتصابها وهي في السادسة من عمرها.

وكشفت كيم- وهي أم عمرها 49 عامًا- في الحلقة 28 أنها تتقمَّص ثلاث شخصيات يوميًّا، وأنه عندما بلغت ابنتها آيمي الـ13 مؤخرًا بعثت إليها عدة هدايا وبطاقات بأسماء مختلفة، وأثناء ذلك تقبِّل كيم ابنتها آيمي قائلةً: "هذا جميل.. لو كنت واحدةً ما بعثت بكل هذه البطاقات".

كان الأطباء النفسيون الذين يعالجون كيم، قد فوجئوا بقدرتها على تحمُّل ضغوط الأمومة، وعندما نصحوها بالاتجاه إلى الرسم أخرجت الشخصيات العشرين على لوحاتها؛ منها التي تدمن مواعدة الرجال عبر الإنترنت، ومنها المراهقة المزعجة، ومنها تلك التي تميل إلى الهدوء والشاعرية.

وأوضحت كيم أن الانفصال الذهني بدأ عندها بضعف الشعور بالزمن، مشيرةً إلى أن كل شخصية من شخصياتها تعيش بشكلٍ كاملٍ؛ لها أوقات حزن وأوقات مرح.

ونفت أي شعور بأنها مجنونة، مؤكدةً أن كل شخصية من شخصياتها تمارس حياتها بصورةٍ عقلانيةٍ، ودون اختلالٍ أو اضطرابٍ يُشعرها بالجنون.

شخصية رجل

التقت أوبرا بـآيمي ابنة كيم التي أكدت أنها تعرف كل الشخصيات التي تظهر على والدتها، لكنها أكثر ارتياحًا إلى شخصيتها الأساسية: كيم.

وتكشف آيمي عن شخصيات أخرى لوالدتها: سالومية "شخصية معقدة وشريرة، لا تجلس مطلقًا، وهي كاثوليكية شديدة التدينودون "شخصية وديعة توقَّف الزمن لديها عند عام 1997، ولا تعتبرني ابنتها، بل تعتقد أن لها ابنة تدعى سكاي أخذت منها بعد ولادتها".

ونقلت أوبرا تقريرًا لكيم في بيتها مع ابنتها وهي تعيش في شخصية سيدة تدعى بون، ثم بكت وهي تودع ابنتها آيمي حين جاء وقت تحررها من بون.

ولا تكتفي كيم بشخصياتها النسائية في فترات الانفصال الذهني، بل تعيش أيضًا كرجلٍ يدعى كين يشعر أن آيمي ابنة أحد أصدقائه.

وأظهر التقرير كيم وهي تتقمص شخصية ريا برات الرسامة التي حكت برسوماتها حادث اغتصابها وهي في الـ15 من عمرها، محذرةً من عدم الاعتناء بالأطفال وتركهم للمغتصِبين، وناصحةً الأطفال بألا يأخذوا الحلوى "السيئة" من الغرباء.