EN
  • تاريخ النشر: 23 أبريل, 2011

الحلقة 113: مآسي أشهر أم بالتلفزيون الأمريكي مع أزواجها

كشفت الممثلة الأمريكية ميريديث باكستر -بطلة مسلسل "فاميلي تايزوأشهر أم بالتلفزيون الأمريكي خلال حقبة الثمانيات- عن أسباب فشل زيجاتها الثلاث.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 113

تاريخ الحلقة 23 أبريل, 2011

كشفت الممثلة الأمريكية ميريديث باكستر -بطلة مسلسل "فاميلي تايزوأشهر أم بالتلفزيون الأمريكي خلال حقبة الثمانيات- عن أسباب فشل زيجاتها الثلاث.

وأوضحت ميريديث -خلال الحلقة 113 من "أوبرا وينفري شو"- أن أول أزواجها فارقها بعد جلسة معها بأحد الفنادق؛ لاختيار أسماء طفليهما التوأم، فاقترحت للولد اسم لوركا؛ على اسم الشاعر الإسباني فيديريكو جارسيا لوركا، لكن الزوج اعتبره اسمًا غير لائق، ولا يتناسب مع الاسم الذي اقترحه للبنت "إليزابيثوهو اسم ملكة بريطانيا؛ فتركها وذهب، وكانت ليلة عاصفة وممطرة، ولم تكن تعرف طريق العودة إلى المنزل.

واتهمت ميريديث زوجها الثاني الممثل ديفيد بيرني، "امتد زواجهما 15 عامًا؛ منها 6 سنوات سريًابأنه كان يهينها باستمرار، بالضرب والسباب لها ولابنيها من زوجها السابق، حتى حرضتها ابنتها على الطلاق؛ فتشجعت وحصلت عليه.

واعترفت أشهر أم بالتلفزيون الأمريكي بأنها أدمنت الخمور خلال العمل وفي البيت والشارع، حتى إنها كانت تحمل زجاجة الخمر على ساقيها في السيارة.