EN
  • تاريخ النشر: 07 ديسمبر, 2010

قبيل انتهاء الموسم الأخير من برنامجها أوبرا وينفري توفر وظيفة لأوباما.. والبيت الأبيض يكرمها

أوبرا ساهمت في فوز أوباما بالرئاسة

أوبرا ساهمت في فوز أوباما بالرئاسة

كرم مركز كينيدي للتشريف المذيعة الأمريكية المعروفة أوبرا وينفري -مقدمة برنامج أوبرا؛ الذي يعرض على MBC4- والمغني البريطاني سير بول ماكارتيني عضو فرقة البيتلز الغنائية، تقديرا لإسهاماتهما في إثراء الثقافة الأمريكية، وذلك في احتفال أقيم في البيت الأبيض بحضور الرئيس الأمريكي باراك أوباما وزوجته ميشيل، ووزير الخارجية الأسبق كولين باول.

  • تاريخ النشر: 07 ديسمبر, 2010

قبيل انتهاء الموسم الأخير من برنامجها أوبرا وينفري توفر وظيفة لأوباما.. والبيت الأبيض يكرمها

كرم مركز كينيدي للتشريف المذيعة الأمريكية المعروفة أوبرا وينفري -مقدمة برنامج أوبرا؛ الذي يعرض على MBC4- والمغني البريطاني سير بول ماكارتيني عضو فرقة البيتلز الغنائية، تقديرا لإسهاماتهما في إثراء الثقافة الأمريكية، وذلك في احتفال أقيم في البيت الأبيض بحضور الرئيس الأمريكي باراك أوباما وزوجته ميشيل، ووزير الخارجية الأسبق كولين باول.

وعبرت أوبرا عن سعادتها بالتواجد جنبا إلى جنب مع ماكارتيني، الذي كانت تحتفظ بصورة له مع فريقه منذ طفولتها في الإسكان الجماعي في ولاية الميسيسيبي.

وفي كلمة ألقاها الرئيس الأمريكي باراك أوباما قال: إن الأشخاص الخمسة المكرمين قدموا للأمة الأمريكية هدية فوق العادة من الفنون، حسبما نشرت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية يوم الاثنين 6 ديسمبر/كانون الأول.. وقال أوباما: "إن تكريمهم بالأساس جاء بناء على قدرتهم الفريدة على تجميع الناس، وتقريب مفهوم "من نحن" ليس فقط كمواطنين أمريكيين ولكن كبشر".

وعلق الممثل الكوميدي كريس روك على مساندة أوبرا للرئيس أوباما في أثناء ترشيحه للرئاسة، ممازحا "لم يعط الرئيس لها وظيفة، ولكنها هي التي وفرت له الوظيفة".

وقال الرئيس أوباما مداعبا: إنه أصبح من المعتاد تواجد سير ماكارتيني كضيف على البيت الأبيض، مشيرا إلى تكريمه من قبل مكتبة الكونجرس في يونيو/حزيران الماضي.

وأهدى ماكارتيني أغنية "ميشيل" للسيدة الأمريكية الأولى؛ ما اعتبره أوباما "أشد أحداث الحياة إثارة".. وقال المغني البريطاني: إنه من أشد المعجبين بالرئيس أوباما، وأضاف "أعتقد أنه رجل عظيم تواجهه بعض الصعاب".

وتجمع نجوم الفن من هوليود ومسرح برودواي في العاصمة الأمريكية للاحتفال بأوبرا وماكارتيني؛ الذي أقيم الأحد بالإضافة إلى ثلاثة فنانين آخرين تم تكريمهم في الحدث نفسه، وهم المغنية ميريل هاجرد، وملحن مسرح برودواي جيري هيرمان، والراقص بيل تي جونز.

وكانت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون قد أقامت حفل عشاء في الليلة التي سبقت التكريم، حضره المكرمون الخمسة بالإضافة إلى النجوم الموجودين من أجل هذا الحدث.

وتأتي جائزة أوبرا في الموسم الـ25 والأخير من برنامجها الحواري، وقبيل إطلاق قناتها الخاصة "OWN"؛ التي من المقرر أن تبدأ البث في أول يوم من العام الجديد 2011م.

ومن المقرر أن تتوجه أوبرا بعد انتهاء زيارتها لواشنطن إلى أستراليا؛ لقضاء عطلة الأعياد بمصاحبة 300 من جمهورها.

وقالت عنها صديقتها المقربة جيل كينج: "إن أوبرا تمضي حياتها لجعل حياة الآخرين في أفضل حال، ولكنها تتكاسل عندما يتعلق الموضوع بشؤونها الخاصةمشيرة إلى أن تكريمها جاء على مجمل أعمالها في مختلف المجالات كإعلامية وممثلة ومنتجة، بالإضافة إلى كونها ناشطة إنسانية".

وقد كرم مركز كينيدي كل من أسهم في دعم الثقافة والفنون، بكافة أشكالها، منذ الستينات من القرن الماضي.