EN
  • تاريخ النشر: 08 مارس, 2011

يحمل اسم "العثور على سارة" ويبث صيف 2012 أوبرا تنقذ الأميرة سارة من الدائنين بعد سلسلة فضائح على الصحف البريطانية

قررت شبكة "أون" المملوكة لأوبرا وينفري، إنتاج برنامج واقعي من بطولة دوقة يورك سارة فيرجسون زوجة الأمير أندرو السابقة؛ الأمر الذي سيساعد الدوقة على سداد الديون المتراكمة عليها التي تُقدَّر بـ7 ملايين دولار.

  • تاريخ النشر: 08 مارس, 2011

يحمل اسم "العثور على سارة" ويبث صيف 2012 أوبرا تنقذ الأميرة سارة من الدائنين بعد سلسلة فضائح على الصحف البريطانية

قررت شبكة "أون" المملوكة لأوبرا وينفري، إنتاج برنامج واقعي من بطولة دوقة يورك سارة فيرجسون زوجة الأمير أندرو السابقة؛ الأمر الذي سيساعد الدوقة على سداد الديون المتراكمة عليها التي تُقدَّر بـ7 ملايين دولار.

ويُعرض البرنامج تحت اسم "العثور على سارة" في صيف 2012، حسب صحيفة "نيويورك بوست" الأمريكية.

وقالت ليزا إيرسبامر المسؤولة بالقناة، في بيانٍ: "ستشارك سارة فيرجسون دوقة يورك مشاهدينا صراعها الشخصي لإعادة بناء حياتها".

وأضافت: "ستتحدث الدوقة بمساعدة خبراء أمثال دكتور فيل مكجراو، وسوزي عمران، ومارتا بيك وآخرين، عن مشكلاتها الأخيرة، وستستعرض المعارك التي خاضتها في حياتها ضد زيادة الوزن، والعلاقات الشخصية، والأمور المالية". وتابعت: "ستعمل على عدم الالتفات إلى الماضي، والتحرك قدمًا نحو مستقبل إيجابي."

يُذكر أن الدوقة سارة (50 عامًا) تصدَّرت أخبارهُا الصحفَ بسلسلة من الفضائح؛ حيث قالت صحيفة "نيوز أوف ذا وورلد" البريطانية إنها تمكَّنت من تصوير سارة فيرجسون دوقة يورك وهي تطلب الحصول على مبلغ نقدي قدره 723 ألف دولار مقابل تسهيل إجراء لقاء مع زوجها السابق الأمير أندرو..

وظهرت سارة بعدها في برنامج أوبرا، وأكدت أنها كانت مخمورة. وقالت إن ديونها البغيضة المتزايدة و"الغباء الكبير" دفعاها إلى السقوط في هذا الشرك.