EN
  • تاريخ النشر: 13 أبريل, 2012

لم تستبعد اعتزال التمثيل بسبب الغيرة والكراهية الكويتية هبة الدري: مجتمع الخليج لا يسمح للفنانات بالتعري

الفنانة الكويتية هبة الدري

الفنانة الكويتية هبة الدري

الفنانة الكويتية هبة الدري ربطت بين الغيرة والكراهية والمحسوبية في الوسط الفني ورغبتها في الاعتزال، نافية ما تردد من شائعات حول زواجه.

  • تاريخ النشر: 13 أبريل, 2012

لم تستبعد اعتزال التمثيل بسبب الغيرة والكراهية الكويتية هبة الدري: مجتمع الخليج لا يسمح للفنانات بالتعري

أكدت الفنانة الكويتية هبة الدري أن الغيرة والكراهية والمحسوبية في الوسط الفني تدفعها دائمًا إلى التفكير في الاعتزال، نافية ما تردد من شائعات حول زواجها؛ حيث إنها لا تزال تنتظر فارس أحلامها.

وشددت على رفضها تقديم الأدوار المبتذلة أو الجريئة، سواء بالإيحاء أم المشاهد، خاصة وأن المجتمع الخليجي لا يسمح للفنانات بخلع ملابسهن أو ملامسة اليد أو تقبيل الرأس، معتبرة أن الجرأة الحقيقة هي ملامسة قضايا المجتمع.

وقالت هبة في مقابلة خاصة مع برنامج "هلا وغلا" على قناة "أبو ظبي الإمارات" الفضائية مساء الخميس 12 إبريل/نيسان: "أفكر من وقت لآخر في الاعتزال، وهذا الشعور يتولد عندي من فترة لأخرى، بسبب ما أجده في الوسط الفني من حقد وكراهية وحسد ومحسوبية".

وأضافت "لقد تعبت من هذه الأمور التي تحدث معي ولم تعد لدي طاقة للتحمل، خاصة وأن المصالح والمحسوبية أصبحتا تتحكمان في كل شيء حتى في وضع الأسماء على "التترات" دون أي احترام لتاريخ الفنان وعطائه".

وأوضحت أن لديها طموحًا كبيرًا في التمثيل، وأن كل طاقتها لم تخرج بعد لكن البيئة غير صالحة ولم تساعدها حتى الآن في إبراز كافة مواهبها الفنية، فضلًا عن أنها لم تقدم أنماطًا مختلفة من الأدوار حتى تبدع فيها.

فارس الأحلام

ونفت الفنانة الكويتية ما تردد مؤخرًا في وسائل الإعلام عن شائعات زواجها، مشيرة إلى أنها لا تزال حتى الآن تنتظر فارس أحلامها، وأنها فتاة بسيطة مثل أية فتاة تحلم برجل صالح.

ورأت هبة أنها من الممكن أن تعتزل الفن بعد زواجها من أجل رعاية زوجها وأطفالها، لكنها شددت على أنها قد ترفض الاعتزال، إذا كان هذا الأمر بطلب من زوجها، خاصة وأنها لا تحب أن يكون زوجها "سي السيد".

وأكدت أنها لن تُقبل على فكرة الزواج خوفًا من العنوسة إطلاقًا، خاصة وأن المرأة هذه الأيام قد تتزوج وسنها 40 عامًا، لافتة إلى أنها تخطط أن تكون حياتها الزوجية سعيدة بحيث تكون أسرة صالحة.

الجرأة

وشددت الفنانة الكويتية على رفضها تقديم الأدوار المبتذلة أو الجريئة، سواء بالإيحاء أم المشاهد، خاصة وأن المجتمع الخليجي لا يسمح للفنانات بالتعري أو خلع ملابسهن، وكذلك ملامسة اليد أو تقبيل الرأس، لافتة إلى أنها تسعى دائمًا لاحترام المشاهد وأن تظهر بصورة جيدة أمامه.

واعتبرت هبة أن الجرأة الحقيقة هي في ملامسة قضايا المجتمع على أرض الواقع وليس تكرار الموضوعات مثلما يحدث حاليًّا، لافتة إلى أن 50% من الأعمال الجارية تشوه الفن الخليجي، ويجب منعها من العرض للمشاهدين.

ورأت أن الدراما الخليجية تعاني في الفترة الأخيرة زيادة في الأعمال وقلة في التميز، لافتة إلى أن معظم الأعمال أصبحت رتيبة ومكررة، لكن هناك في الوقت نفسه أعمالًا رائعة لا تزال تحافظ على سمعة الدراما الخليجية.

تدبيس المعدة

ونفت الفنانة الكويتية اعتمادها على جمالها لدخول مجال التمثيل، إلا أنها أشارت إلى وجود فنانات على الساحة يعتمدن على جمالهن في التمثيل رغم عدم صلاحيتهن، لكنهن بدأن في الانقراض.

وأوضحت هبة أنها قدمت أدوارًا كثيرة لا تتناسب مع جمالها، كما أنه ظهرت في أكثر من مشهد بصورة مشوهة، لافتة إلى أنها لم تقدم دور الارستقراطية الذي من الممكن أن يظهر جمالها.

ونفت أيضًا ما تردد في وسائل الإعلام بشأن قيامها بعملية تدبيس معدتها حتى تتخلص من وزنها الزائد، مشيرة إلى أنها فقدت 23 كيلوجرامًا من وزنها من خلال "الرجيم" ومتابعتها مع طبيب خاص.