EN
  • تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2012

322 ممثلا شاركوا بالعمل فادي إسماعيل: في جعبة MBC المزيد لإبهار الجمهور

فادي إسماعيل

فادي إسماعيل

كان من الضروري وجود أقوى الممثلين، و استخدام أفضل تقنيات الغرافيك والخدع البصرية، بشكل غير مسبوق في مسلسل عمر، خاصة وأن العمل يحمل إرثا ثقافيا وتاريخيا ودينيا، وأن الهدف منه أن يصل إلى مصافي الأعمال العالمية. ناهيكم عن بناء أجزاء من مدن وبيوت في مكة وبعض القلاع، للتعبير عن عمق المشاهد.

  • تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2012

322 ممثلا شاركوا بالعمل فادي إسماعيل: في جعبة MBC المزيد لإبهار الجمهور

كان من الضروري وجود أقوى الممثلين، و استخدام أفضل تقنيات الغرافيك والخدع البصرية، بشكل غير مسبوق في مسلسل عمر، خاصة وأن العمل يحمل إرثا ثقافيا وتاريخيا ودينيا، وأن الهدف منه أن يصل إلى مصافي الأعمال العالمية. ناهيكم عن بناء أجزاء من مدن وبيوت في مكة وبعض القلاع، للتعبير عن عمق المشاهد.

 وفي الحديث عن العمل أشار فادي إسماعيل، مدير عام شركة O3 المنضوية تحت مظلة مجموعة MBC في حديث لبرنامج صباح الخير يا عرب، أن 322 ممثلا شاركوا في المسلسل التاريخي "عمر" والذي تناول سيرة ثاني الخلفاء الراشدين ومسيرة الإسلام، بالإضافة إلى التعاون مع أكبر شركات المؤثرات البصرية في العالم.

وقال:"استغرق العمل على المسلسل سنتين ليخرج العمل بهذه الجودة والنوعية والإبهار، سعيا للخروج بأفضل صورة بعمل يتناول شخصية عظيمة مثل شخصية عمر" .

وعن اختيار الممثلين لأداء الشخصيات قال:"كل فريق العمل سعيدين بهذه الفرصة الفنية، فمن كان مشهورا زاده العمل حضورا ونجومية، ومن كان شابا فقد شهره، الخيار كان صعبا، خاصة وأننا حاولنا أن نجمع بين فنانين مخضرمين ووجوه شابه، خاصة وأن البطولة كانت جماعية، بمعنى أن الكل في هذا العمل سيكونوا بنفس المستوى، كما أن سعينا لوجود وجوه جديدة كان للابتعاد عن المحاذير"

وأكد فادي اسماعيل أن المجموعة تسعى دائما لإبهار الجمهور من خلال تقديم الأعمال الضخمة والنوعية، مشددا على أن لديها الكثير من الخيارات، لكنها تحتاج إلى وقت لتتمكن من تقديم شيئا مستوى عال، باستخدام تكنولوجيا حديثة لامتاع ذوق المشاهد.

 

شادي أبو العيون السود المشرف الفني على الغرافيك في المسلسل قال:"عملنا بجهود مضاعفة وبتحضير مركز، واستغرق العمل سنتان، فقد بدأنا نعد له حتى قبل عملية الإنتاج، وخلال التصوير أيضا، لذا فقد كان لدينا وقت طويل لإخراج المسلسل بأحلى صورة، كما تعاملنا مع شركة بف الفرنسية، لمدة ستة أشهر تعاون معنا أربعين شخصا تقريبا".

وأشار أبو العيون السود ان التحدي كان كبيرا لتقديم صورة جديدة للدراما العربية والتاريخية، خاصة وأن الفكرة كانت صعبة التطبيق، من ناحية استخدام هذه التقنيات على الدراما العربية، وقال:"لكننا نجحنا وبتفوق، واستخدمنا تقنيات ـ الجموع الكبيرةـ و ـ تحريك الأشخاص ـ لنتمكن من إخراج مشاهد المعارك بهذه الطريقة.

Image
801

Image
373

المزيد من الأخبار