EN
  • تاريخ النشر: 01 نوفمبر, 2010

الحلقة2: أميمة تصطدم بحالة دانا نزيلة دار الأيتام الجديدة

مأساة الفتاة دانا "بثينة الرئيسي" كشفتها أحداث الحلقة حيث دخلت دار الأيتام بعد أن اكتشفت أنها والدتها التي عاشت معها طيلة حياتها ليست أمها الحقيقة بل بالتبني، وأنها قررت إيداعها الدار لأن زوجها بدأ يغازلها بعد أن اكتملت أنوثتها.

  • تاريخ النشر: 01 نوفمبر, 2010

الحلقة2: أميمة تصطدم بحالة دانا نزيلة دار الأيتام الجديدة

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 2

تاريخ الحلقة 31 أكتوبر, 2010

مأساة الفتاة دانا "بثينة الرئيسي" كشفتها أحداث الحلقة حيث دخلت دار الأيتام بعد أن اكتشفت أنها والدتها التي عاشت معها طيلة حياتها ليست أمها الحقيقة بل بالتبني، وأنها قررت إيداعها الدار لأن زوجها بدأ يغازلها بعد أن اكتملت أنوثتها.

حالة من الهستيريا أصابت دانا عندما سمعت من والدتها الحقيقة، بينما تعاطفت أميمة "هدى حسين" ونزيلات دار الأيتام مع المراهقة دانا التي لم تعلم كل هذه القصة، إلا بعد دخولها الدار.

الأجواء التي عاشها الفتيات أثناء بكاء دانا، أيقظت مشاعر الحزن والألم بداخلهم لافتقادهن مشاعر التواجد في أسرة، وسردت كل منهن موقفاً شعرت خلاله أنها في أمس الاحتياج لحضن والدتها.

أزمة كادت أن تشتعل بسبب سرقة نزيلات دار الأيتام الامتحانات، حاولت أميمة إخمادها، فقامت بمساعدة عزيزة "إلهام الفضالة" –مديرة الدار- بإعادة أوراق الامتحانات إلى مكانها، بينما أبدت الفتيات استياءهن من الأسلوب الغليظ الذي تتعامل به أميمة معهم.