EN
  • تاريخ النشر: 11 أكتوبر, 2012

الحلقة 10: نزار يتزوج من ابنة عمة زهراء آقبيق

زواج نزار

زواج نزار

نزار يعود لسوريا لزيارة والديه، والوالدين يستغلان الفرصة لمفاتحته بأمر الزواج، ويرشحان له ابنة عمه الحسناء "زهراء آقبيقزهراء الفاتنة تروق لنزار، فيوافق على الزواج منها بسهولة، ويتم القرآن سريعًا، وبعد أيام قلائل من هذا الزواج ترحل معه للقاهرة.

  • تاريخ النشر: 11 أكتوبر, 2012

الحلقة 10: نزار يتزوج من ابنة عمة زهراء آقبيق

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 10

تاريخ الحلقة 11 أكتوبر, 2012

نزار يعود لسوريا لزيارة والديه، والوالدين يستغلان الفرصة لمفاتحته بأمر الزواج، ويرشحان له ابنة عمه الحسناء "زهراء آقبيقزهراء الفاتنة تروق لنزار، فيوافق على الزواج منها بسهولة، ويتم القرآن سريعًا، وبعد أيام قلائل من هذا الزواج ترحل معه للقاهرة.

أداء نزار الدبلوماسي يروق للسفير السوري كثيرا، وحفل كبير بالقاهرة تحتفل فيه السفارة السورية بجلاء المستعمر عن أراضيها، يصر فيه السفير على تقديم الشاعر نزار قباني للجمهور المصري ليلقي على مسامعه أحد قصائده:

مِنْ لَثْغَةِ الشُحْرُور.. مِن بَحَّةِ نايٍ مُحْزِنَهْ..

مِنْ رَجْفَة المُوَّال.. مِنْ تَنَهُّداتِ المِئْذنَهْ..

مِنْ غَيْمةٍ تحبكُها عند الغروب المَدْخَنَهْ

وجُرْحِ قِرْميدِ القُرى المنشورةِ المزيَّنَهْ..

مِنْ وشْوَشَاتِ نَجْمَةٍ في شرقنا مُستَوطِنَهْ

مِنْ قصَّة تَدُورُ بين وردةٍ.. وسَوْسَنَهْ

ومِنْ شذا فَلاحةٍ تَعبَقُ منها (الميْجَنَهْ)

ومِنْ لُهاث حاطبٍ عاد بفأسٍ مُوهَنَهْ..

جبالُنا.. مَرْوَحَةٌ للشرقِ.. غَرْقى ، ليِّنَهْ

تُوزِّعُ الخيرَ على الدنيا ذُرانا المُحْسِنَهْ

يطيبُ للعصفور أن يبني لدينا مسكنَهْ..

ويغزلُ الصَفْصَافُ..في حضن السواقي موطنَهْ

حدودُنا بالياسمينِ والندَى مُحصَّنَهْ

وَوَرْدُنا مُفَتِّحٌ كالفِكَرِ المُلوَّنَهْ..

وعندنا الصخورُ تهوَى والدوالي مُدْمِنَهْ

وإنْ غضِبْنَا.. نزرعِ الشمسَ سيوفاً مُؤمِنَهْ..

***

بلادُنا كانتْ وكانتْ.. بعدَ هذا الأزمِنَهْ

زواج نزار ينزل كالصدمة على قلب وعقل آمال، التي تعرفت على نزار في حلقة سابقة، والرئيس الشوري شكري القوتلي يهبط على مصر في زيارة عاجلة لاجتماع عربي لمناقشة تقرير اللجنة الأنجلو أمريكية عن القضية الفلسطينية، فيكلف السفير نزار بإعداد تقرير عن انطباعات الصحافة المصرية عن هذه الزيارة، ليبدأ مشوار نزار الحقيقي مع قضية القدس.