EN
  • تاريخ النشر: 13 يونيو, 2011

الحلقة 18: نيكيتا تحبط هجومًا كيماويًا على مؤتمر دولي

على الرغم من أن "نيكيتا" قررت مع مايكل وآليكس، أن تقوم بحيلة لإنقاذ الأخيرة وإنهاء عملها في منظمة "القسم" دون وجود خطر على حياتها، من خلال إيهام أعضاء المنظمة بأن العملية التي سوف تقوم فيها آليكس بتفجير مختبر لغاز أعصاب سوف تموت بداخله، وبالتالي تنجح في التخلص من قيود المنظمة للأبد، فإن الأحداث غيرت تمامًا من "السيناريو" الذي وضعته نيكيتا.

  • تاريخ النشر: 13 يونيو, 2011

الحلقة 18: نيكيتا تحبط هجومًا كيماويًا على مؤتمر دولي

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 18

تاريخ الحلقة 12 يونيو, 2011

على الرغم من أن "نيكيتا" قررت مع مايكل وآليكس، أن تقوم بحيلة لإنقاذ الأخيرة وإنهاء عملها في منظمة "القسم" دون وجود خطر على حياتها، من خلال إيهام أعضاء المنظمة بأن العملية التي سوف تقوم فيها آليكس بتفجير مختبر لغاز أعصاب سوف تموت بداخله، وبالتالي تنجح في التخلص من قيود المنظمة للأبد، فإن الأحداث غيرت تمامًا من "السيناريو" الذي وضعته نيكيتا.

فخلال قيام آليكس بالعملية، علمت أن هناك هجومًا كيماويًا سوف يستهدف مؤتمرًا دوليًا للسلام، سوف يقوم به ابن أحد الرؤساء؛ رغبة منه في قتل والده داخل المؤتمر والسيطرة على الحكم بدلا منه.

لذلك قررت آليكس أن تصب جل اهتمامها لإنقاذ الرئيس وضيوفه المشاركين في المؤتمر، وتغيير مسار الخطة بالكامل، ما اعترضت عليه نيكيتا.

ولكن القبض على جايدن صديقة نيكيتا من قبل ابن الرئيس، الذي يخطط لانقلاب، دفع نيكيتا إلى تغيير "السيناريو" لإنقاذ الأرواح بداخل هذا المؤتمر.

وأصبح هدف نيكيتا البحث عن آنيا، تلك الفتاة التي تحمل غاز الأعصاب، التي توجهت إلى المؤتمر في انتظار الإشارة بإطلاق الغاز داخل مقر الاجتماع.

وبالفعل استطاعت نيكيتا القبض على آنيا، في الوقت الذي تولت فيه آليكس مهمة إنقاذ "جايدن" وأعضاء المؤتمر، وتم إبلاغ الرئيس بخيانة ابنه.