EN
  • تاريخ النشر: 07 مارس, 2012

الحلقة 8: حادثة حماة زيزي تنقذها من الفضيحة

فارس وهو مع زيزي في المنزل

فارس وزيزي

حادثة حماة زيزي تُخفي الفضيحة، وياسمين تطلق النار على نفسها من مسدس غسان، ورفيف تفكر في الانتحار بعد زيادة الضغوط عليها.

  • تاريخ النشر: 07 مارس, 2012

الحلقة 8: حادثة حماة زيزي تنقذها من الفضيحة

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 8

فضيحة كادت تقع لزيزي، بعد أن صورتها حماتها سنية مع فارس، ولكن زيزي نجت، بعد أن صدمت دراجة بخارية مسرعة حماتها وفقدت الوعي.

زيزي قامت بالاتصال بفارس -خلال الحلقة 8- وهيأت الجو لتكون وحدها بالمنزل، وحضر فارس بالفعل ليُصلح الحاسوب، ولكن حماة زيزي حضرت فجأة وهو يخرج من المنزل؛ لتصورهما معا بالهاتف المحمول وتركتهما مسرعة.

ولكن سنية أصيبت بشدة، بعد أن صدمها "موتوسيكل" ونقلت على الفور إلى المستشفى، وعلمت زيزي أنها في غيبوبة، هنا أحست بالارتياح الشديد، ولكن زوجها لؤي توعد من فعل ذلك بأمه.

المفاجأة أن المسؤول عن الحادث هو كرم ابن "نرمين" و"بهجتعندما كان يمشي مسرعا بالموتوسيكل الذي أحضره له والده كهدية.

نرمين وضعت ضميرها جانبا، وقررت هي وزوجها التخلص من "الموتوسيكل"؛ لكي تمحو آثار الجريمة تماما، وتبعد ابنها عن السجن.

أما ياسمين فتلقت صدمة شديدة، بعد أن وجدت أثناء زيارتها لشقة غسان -بالصدفة- مسدسا ومبلغا كبيرا جدا من المال، وعندما أمسكت بالمسدس ارتبكت، وأطلقت رصاصة عن غير قصد استقرت في ركبتها.

رفيف من ناحيتها أيضا فكرت في الانتحار، أثناء غفوتها في ظل معاناتها كثيرا من تأثير الشاي بالأعشاب المنشط الذي تتعاطاه بشكل مستمر، حتى إنها لا تنام، وأصبحت أكثر عصبية.

أما أمل فإن حياتها أوشكت على الانتهاء، حيث يخطط جميل لقتلها على يد سفاح محترف، أعطاه المال وشدد عليه بضرورة التخلص منها، بعد أن ظن جميل أن "أمل" هي السبب في انتحار زوجته هناء.