EN
  • تاريخ النشر: 11 سبتمبر, 2013

حلقة 9 نكدب لو قلنا مبنحبش: "مريم" تتجاوز أزمتها وتعود بقرارات جديدة!

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

لم يعد "آدم" يتحمل الشجار والخلاف طوال الوقت مع "ريمكما لم يعد قادرا على تقبل تحررها الزائد عن حده، وإدمانها على السهر بالنوادي الليلة والرقص، وعلاقاتها بغيره من الشباب بدعوى الصداقة، لذلك يصارحها بأن استمرار علاقتهما صار صعبا!

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 9

تاريخ الحلقة 11 سبتمبر, 2013

لم يعد "آدم" يتحمل الشجار والخلاف طوال الوقت مع "ريمكما لم يعد قادرا على تقبل تحررها الزائد عن حده، وإدمانها على السهر بالنوادي الليلة والرقص، وعلاقاتها بغيره من الشباب بدعوى الصداقة، لذلك يصارحها بأن استمرار علاقتهما صار صعبا!

شريف يزور مطلقته "مريم" للاطمئنان عليها، بعد أن أصيبت بصدمة عصبية شديدة على إثر وفاة جارها وصديقها الأستاذ نبيل، تتصادف زيارة شريف لمريم مع حضور "حسام" طليق ابنته ياسمين للاطمئنان على والدتها مع أخيها "عاصموبمجرد أن تشاهد ياسمين حسام حتى تنفعل وتغضب، وتشتبك مع أخيها عاصم في عراك لفظي، لأنه يعرف أنها لا تريد رؤية طليقها، وكان يجب عليه ألا يحضره معه، فيغضب والدها من طريقتها ويشتبك معها في نقاش عالي الصوت واللهجة.

"دوللي" تخرج من غرفة مريم وتوبّخ الجميع، وتلفت نظرهم إلى أن أنانيتهم هي السباب في الأزمة النفسية التي وقعت فيها صديقها، فانهيارها كان بسبب خوفها من الموت وحيدة كما مات نبيل، بعد أن يهملها أبناؤها الذين تعاني إهمالهم منذ زمن طويل؟

دوللي تقوم بطرد الجميع من المنزل، وتخبرهم أن الزيارة ممنوعة بأمر من الطبيب.

مريم تتجاوز أزمتها بفعل مساندة دوللي و"أم حنان" لها، وتخبرهم أنها قررت ألا تكون مثل عم بلبل، وألا تلقى نفس مصيره، وأنها اتخذت قرارات جذرية في حياتها، وصدمتهم عندما قالت لهم إن أول قرار اتخذته أنها لن تجعل أحدا يختار "المنيو" اليومي لمطعمها.