EN
  • تاريخ النشر: 03 مارس, 2010

NCIS يناقش قضية المليشيات المسلحة التي تهدد أمن أمريكا

NCIS يناقش قضية المليشيات المسلحة التي تهدد أمن أمريكا

  • تاريخ النشر: 03 مارس, 2010

NCIS يناقش قضية المليشيات المسلحة التي تهدد أمن أمريكا

ناقش  مسلسل NCIS قضية تمكن المليشيات من السيطرة على أسلحة ثقيلة خاصة بالجيش عن طريق عناصر فاسدة وسط قوات وزارة الأمن القومي الأمريكي.

وكان قتل عريف البحرية إدوارد ماكي في إحدى الحلقات  -ذلك الجندي الملتزم والجدير بالثقة- على يد جندي آخر في غاية الذكاء والدهاء، قد كشف عن عدد من الخيوط التي قادت الفريق إلى القضاء على تلك المليشيا التي كادت أن تكون خطرا شديدا على أمن البلاد لأنها غير شرعية، وفي الغالب تهدف إلى تحقيق أهداف سياسية معينة.

وقضية المليشيات المسلحة غير الشرعية ليست جديدة على الولايات المتحدة الأمريكية، فقد حذرت تقارير صادرة عن مركز أبحاث ساوثرن بوفرتي لو من أن الأجهزة الأمنية الأمريكية قد رصدت وجود 50 مليشيا يمينية مسلحة في البلاد عام 2009، وشدد التقرير على أن تنامي قدرات تلك المليشيات قد يهدد بدخول أمريكا في دوامة من العنف الداخلي في المستقبل القريب.

وحذر التقرير الذي حمل عنوان "الموجة الجديدة: عودة المليشيات" من أن أفراد تلك المليشيات تمارس تدريبات مسلحة وأن مسألة اندلاع عنف وتهديدات بات مسألة وقت، ووفق وكالة أنباء CNN، فإن العناصر المسلحة المنضوية في هذه التنظيمات تضم "عناصر قومية" موزعة على حركات لمجموعات شبه مسلحة أو تيارات تعارض دفع الضرائب للحكومة المركزية أو اتجاهات تنادي بـ"السيادة الوطنية".

جدير بالذكر أن المسلسل تدور أحداث حلقاته حول المخاطر الكبيرة التي تتعرض لها حياة العملاء السريين المدربين على أعلى مستوى والتابعين لمكتب العمليات الخاصة "أو إس بي" – وهي وحدة متفرعة من تحريات جرائم البحرية الأمريكية "إن سي إس أي" الذي يتطلب عملهم التخفي واستخدام هويات مزيفة واستخدام أحدث ما وصلت إليه التكنولوجيا من معدات وأجهزة للتصدي وللإيقاع بالمجرمين الذين يشكلون خطرا وتهديدا للأمن القومي.

يقوم ببطولة المسلسل الممثل كريس أودونيل في دور العميل السري كالين الشهير بـ"جى" الذي يعد أسطورة في مجال التخفي والتنكر، ويستطيع تحويل نفسه إلى أي شخصية يرغب بها في سبيل اختراق العالم السري للجرائم والتوغل فيه لكشف أسراره.