EN
  • تاريخ النشر: 28 يناير, 2013

"أنا بدأت بنفسي" مبادرة تستثمر ايجابية الشباب

اتخذ العمل التطوعي اتجاها تصاعديا مؤخراً في ظل تصاعد الطاقة الايجابية لدي الشباب وخاصة في ظل التراخي الملحوظ لدور الدولة في تجميل وتنظيف الشوارع والميادين.

  • تاريخ النشر: 28 يناير, 2013

"أنا بدأت بنفسي" مبادرة تستثمر ايجابية الشباب

اتخذ العمل التطوعي اتجاها تصاعديا مؤخراً في ظل تصاعد الطاقة الايجابية لدي الشباب وخاصة في ظل التراخي الملحوظ لدور الدولة في تجميل وتنظيف الشوارع والميادين. بدأت الحملات التطوعية في الانطلاق للتأكيد على دور الشباب في تغيير سلبيات المجتمع، ومن هذا المنطلق تأسست مبادرة "أنا بدأت بنفسي" والتي تسعي إلى استثمار الطاقة الايجابية لدي الشباب وتحفيزهم على توجيهها لخدمة المجتمع.

ويشير ماجد أبو المجد مسئول مبادرة "أنا بدأت بنفسي" إلى بداية الحملة التي سعت إلى التواصل مع شباب منطقته السكنية لتنميتها وتجميلها

ويؤكد حسين البدري صاحب أحدى المحال المشاركة في الحملة على أن هناك اختلاف واضح، وأن الناس أصبح لديهم وعي بعد أن شاهدوا الشوارع نظيفة وجميلة وبات لديهم حرص على المحافظة على هذه الصورة الجميلة.