EN
  • تاريخ النشر: 23 ديسمبر, 2012

3 مواقف أثرت في النواعم أثناء طوابير الانتخابات والاستفتاء

مقدمة البرنامج إلهام وجدي

مقدمة البرنامج إلهام وجدي

بعد أن أدلت النواعم برأيهن في الاستفتاء على الدستور المصري، عبرن عن سعادتهن بمشهد طوابير السيدات المزدحم في الاستفتاء وإصرارهن على المشاركة في العملية الديمقراطية من أجل اختيار الدستور

بعد أن أدلت النواعم برأيهن في الاستفتاء على الدستور المصري، عبرن عن سعادتهن بمشهد طوابير السيدات المزدحم في الاستفتاء وإصرارهن على المشاركة في العملية الديمقراطية من أجل اختيار الدستور، وقالت الفنانة هالة صدقي ،مقدمة البرنامج، في الحلقة الثالثة عشر من برنامج "نواعم وبس" الأحد 23 ديسمبر/ كانون الأول 2012، أن مشهد الاستفتاء وارتباطه بالفرقة بين المصريين، جعلها تتذكر موقف غريب لسيدة أنيقة تعرفت عليها في الانتخابات الرئاسية أمام إحدى اللجان.

فتقول هالة أن بعد أن كسر حاجز الثلج بينها وبين هذه السيدة الأنيقة، تجرأت الأولى وسألتها عن أي المرشحين ستختار؟؟  ففوجئت من دعمها لأحد مرشحي التيار الإسلامي على الرغم من مظهرها الخارجي الذي لا ينم على ذلك، وتضيف هالة عندما سألتها عن السبب؟؟ ردًت قائلة، لعل زوجي يتأدب إذا وصل هؤلاء للحكم لأنه يخونني وسبب لي المتاعب حتى مرضت بمرض السرطان.

وتذكر هالة موقف على النقيض تماماً لسيدة منتقبة تعرفت عليها في نفس الصف أمام اللجنة لتفاجئ من اختيار السيدة للمرشح أحمد شفيق تنكيلاً في زوجها الذي يجبرها وبناتها على ارتداء النقاب.

وأضافت إلهام وجدي مقدمة البرنامج أن من أكثر المشاهد المؤثرة في طوابير الانتخابات هو إصرار الفتيات على النزول للإدلاء بأصواتهن على الرغم من انشغالهن بالامتحانات الدراسية لكنه لم يفت في عزيمة الفتاة المصرية.