EN
  • تاريخ النشر: 21 يناير, 2013

130 طفل يستعيدون السمع بفضل مساعدات أهل الخير

رغم الأحداث المتصاعدة التي حدثت خلال عام 2012 والتي يصنفها البعض منا على إنها ايجابيات ويصنفها آخرون على إنها سلبيات، إلا إن فعل الخير لم يتفف خلال العام، وبفضل التبرعات الخيرية تمكن 130 طفل من استعادة السمع ومن المتوقع أن تتحسن مهارتهم على النطق.

رغم الأحداث المتصاعدة التي حدثت خلال عام 2012 والتي يصنفها البعض منا على إنها ايجابيات ويصنفها آخرون على إنها سلبيات، إلا إن فعل الخير لم يتفف خلال العام، وبفضل التبرعات الخيرية تمكن 130 طفل من استعادة السمع ومن المتوقع أن تتحسن مهارتهم على النطق.

فعلى مدار عام 2012 أجريت 130 عملية زرع قوقعة مجانية للأطفال الذين أصيبوا بالصمم منذ الولادة أو بعد اكتساب اللغة كذلك البالغين الذين فقدوا السمع بعد اكتساب اللغة.

ويشير الدكتور محمد الشاذلي أستاذ جراحة الأنف والأذن إلى إن المبادرة ترعى الأطفال لما بعد إجراء العملية بما يشمل عملية التأهيل، مؤكداً على أن الإحصائيات تشير إلى أن هناك طفل من بين كل 100 ألف طفل بحاجة العملية.

وهناك 360 طفل على قائمة الانتظار، في انتظار الأمل ليستعيدون السمع، بعد الانتهاء من العملية الجراحية والتي تتراوح تكلفتها ما بين 130 لـ 150 ألف جنيه مصري تمول من تبرعات أهل الخير لمساندة الأطفال المصابين.