EN
  • تاريخ النشر: 03 فبراير, 2013

صحفية تحول منزل والدتها لمنارة ثقافية

نجحت الكاتبة الصحفية أمال عويضة في أن تجعل من بيت والدتها بعد وفاتها منارة لتدريب وتنمية مهارات أبناء منطقتها السكنية، وبدأت في تحويل البيت إلى مركز يقوم على تنمية الإنسان والمكان فيما يتعلق بخدمة منطقة "كفر الشرفا" بمؤسسة الزكاة، المرج الجديدة.

  • تاريخ النشر: 03 فبراير, 2013

صحفية تحول منزل والدتها لمنارة ثقافية

نجحت الكاتبة الصحفية أمال عويضة في أن تجعل من بيت والدتها بعد وفاتها منارة لتدريب وتنمية مهارات أبناء منطقتها السكنية، وبدأت في تحويل البيت إلى مركز يقوم على تنمية الإنسان والمكان فيما يتعلق بخدمة منطقة "كفر الشرفا" بمؤسسة الزكاة، المرج الجديدة.

وذلك في مجالات الثقافة والفنون والتوعية بتنمية القدرات البشرية والمعرفية لمساعدة الأطفال والنساء والشباب على اكتشاف أنفسهم ومجتمعاتهم بهدف تطويرها والنمو بأسرهم بما يحقق نقلة حقيقية في مجال التنمية المستدامة، تم البدء في تنفيذها تدريجياً مع أجازة صيف 2011 حيث يتوجه المشروع لأطفال المنطقة في البداية، ثم نسائها، ثم شبابها.