EN
  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2012

الحلقة 27: الشهم "ناجي عطا الله" ينقذ ابن العراق المخطوف

ناجي عطا الله سعيد بعودة الطفل المخطوف لؤي

ناجي عطا الله سعيد بعودة الطفل المخطوف لؤي

كانت شهامته هي السبب في سعادة أسرة، حيث أعاد لها روحها من جديد بعدما سُلِبت منها، فماذا فعل الشهم ناجي عطا الله ؟.

  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2012

الحلقة 27: الشهم "ناجي عطا الله" ينقذ ابن العراق المخطوف

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 27

تاريخ الحلقة 15 أغسطس, 2012

شهامة ناجي عطا الله كانت السبب في عودة الطفل المخطوف لؤي حفيد الأستاذ سعد الذي يستضيف ناجي عطا الله وفرقته في بيته، لؤي الذي تم خطفه على يد إحدي العصابات عاد بعد أن دفع ناجي عطا الله 100 ألف دولار كفدية له، الأمر الذي جعل عبد الرحمن والد الطفل يعتذر لناجي عطا الله حيث كان يشك في أمره ، كما أن الأستاذ سعد أعتذر لناجي هو الأخر حيث كان قد طلب منه مغادرة المنزل لأن وجوده هو ورجاله أصبح خطر على الجميع .

ناجي عطا الله ينوي مغادرة منزل سعد هو ورجاله وذلك بعد أن أصبح في خطر بسبب الرجل الندل "ستوري" الذي طلب من ناجي تهريب أثار خارج العراق، فأتفق ناجي وسعد على أن يغادر ناجي مع فرقته للهرب من ستوري ومن مشاكله التى يمكن أن تطال الجميع .

صدمة جديدة ومفاجئة لناجي عطا الله وهي مقتل أبو القاسم في إنفجار في بغداد، وهو الذي كان سينقل الفرقة لبيت قريب من مطار بغداد تمهيداً لسفرهم ، الأمر الذي جعل الفرقة تتبني خطة أخري أقترحها الأستاذ سعد وهي السفر إلى الموصل ومنها إلى أربيل للسفر من مطار أربيل بدلاً من  مطار بغداد .