EN
  • تاريخ النشر: 06 يناير, 2013

انتقدت تعري ممثلات خليجيات فى أبوظبى ودبي هدى الخطيب :صداقتى مع إبراهيم الحربي سر نجاح "مذكرات عائلية جدا "

هدى الخطيب

هدى الخطيب

الفنانة الاماراتية هدى الخطيب بطلة المسلسل الكوميدي "مذكرات عائلية جدا" تطالب بزيادة جرعة الاعمال الكوميدية وتنتقد تعرى فنانات خليجيات بحجة مسايرة الموضة .

طالبت  الفنانة الاماراتية هدى الخطيب بطلة المسلسل الكوميدي "مذكرات عائلية جدا" الذي  تعرضه MBC حاليا بزيادة جرعات الاعمال الكوميدية خاصة خلال الفترة الحالية التي يمر بها المشهد السياسي العربي من أزمات وقتل وحروب،كما انتقدت ظهور بعض الممثلات الخليجيات بملابس مثيرة وعارية في مهرجاني أبو ظبي ودبي السينمائيين وقالت : مواكبة الموضة لا يكون بالتعري.

416

 وقالت في تصريحات خاصة لـ mbc.net : نحن كفنانين يجب أن نساهم في رسم الابتسامة وعلينا ان نكسر طوق الخوف والرعب الذين سيطرا علينا في الأعوام الأخيرة.

 وأشارت إلى أنها كانت تتردد في المشاركة في الأعمال الكوميدية لكنها وجدت نفسها مجبرة أمام الكاتب الشاب فهد العليوة الذي أصر علي ان اكون بطلة مسلسله لأنه كان يراني في الشخصية الرئيسية وأني أفضل من سيقدمها.

416

 وأوضحت الفنانة الإماراتية:"الجميل في مسلسل "مذكرات عائلية جدا "هو طبيعة القضايا اليومية التي تطرحها الحلقات وتختلف في مضمونها وتحمل رسائل توعية ومفارقات تدفع المشاهد للابتسام ولا تستجديه ان يضحك.

 وكانت الحلقة الأولى من المسلسل طرحت قضية فوز الأب يوسف بمليون دولار في سحب بأحد المولات التجارية، الأسرة جميعًا تغرق في الأحلام، ويبدأ كل شخص في الإعداد لما يلزمه، وكيف سينفق حصته من هذا المبلغ الضخم بطريقة كوميدية ساخرة، لكن حلم المليون يتبخر بعد أن يتضح ان الأمر تشابه أسماء، ويعود يوسف بخفّي حنين.

الأم الخليجية

وأشارت هدى الخطيب إلى أن المسلسل أظهر المرأة الخليجية الأم بمظهر المرأة التي تهتم بأناقتها وهندامها وتبرز أنوثتها وهذا حال المرأة الخليجية مهما تقدم بها العمر وأحاط بها أولادها وأحفادها.

 وأكدت أن حالة من الانسجام نشأت بينها وبين زوجها في المسلسل الفنان  إبراهيم الحربي أثناء تصوير المسلسل وانعكس ايجابا على علاقتهما بابناءهما في العمل مشيرة الى ان حالة الانسجام تعود الي انسجامهما كصديقين خارج الوسط الفني مشيرة الي أن جميع فريق المسلسل أدوا ما عليهم.

 ولم يمنع اعجاب الخطيب بالعمل من كشف رغبتها لو ان عملية تصوير المشاهد تمت باكثر من كاميرا وقالت:" ربما كان يفترض بهذا العمل ان يتم تصويره باكثر من كاميرا لان الكوميديا المطروحة مكتوبة بأسلوب الكوميديا السوداء او ما يعرف بكوميديا الموقف وهي تعتمد علي الافيهات والتعابير والايماءات التي تلتقطها الكاميرا من اول لقطة لان اعادة المشهد يفقد الممثل الاحساس باللحظة.

 من جهة ثانية انتقدت النجمة الاماراتية بشدة ظهور بعض الممثلات الخليجيات بفساتين ساخنة وعارية في مهرجاني أبو ظبي ودبي السينمائيين الأخيرين وقالت للأسف نجمات الغرب كن أكثر احتشاما من بعض الفنانات الخليجيات.

فساتين فاضحة

وقالت إن الظهور بهذه الفساتين الفاضحة مخالف اولا لديننا الاسلامي كما أنه يخالف الأعراف والعادات وتقاليد المجتمع الخليجي ،ووجهت انتقادها "لمن يعرفن أنفسهن جيدا":" إن مواكبة الموضة لا يكون بالتعري وغظهار السيقان وإجزاء إخرى من الجسم ، انا فنانة اماراتية ارفض ذلك وبشدة وعلي الاخريات احترام انفسهن فما اقترفنه عيب.

 وأخيرا أوضحت الخطيب أنها ودعت العام2012بسعادة غامرة بعد فوزها بجائزة افضل ممثلة عن دورها في مسلسل سالفة عمران  الذي شاركها فيه واحة الراهب ورمضان نجم وجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم اماراتي قصير لياسر الياسري.