EN
  • تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2016

سهرة المليار دولار علىmbc2! استعدوا لعالم الخيال والمرح مع " Toy Story 3"

Toy Story 3

Toy Story 3

من منّا لايريد العودة الى زمن طفولته والحياة بجانب لعبه المفضلة؟ والكثير تمنى أن يصبح لعبة من هذه اللعب، ليدخل عالمهم الأسطوري، نحدثهم أحيانا، ونأخذهم أحيانا أخرى الى أحضاننا عندما نخلد الى النوم حتى لا نخرج من هذا العالم المثير.

  • تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2016

سهرة المليار دولار علىmbc2! استعدوا لعالم الخيال والمرح مع " Toy Story 3"

(mbc.net-القاهرة) من منّا لايريد العودة الى زمن طفولته والحياة بجانب لعبه المفضلة؟ والكثير تمنى أن يصبح لعبة من هذه اللعب، ليدخل عالمهم الأسطوري، نحدثهم أحيانا، ونأخذهم أحيانا أخرى الى أحضاننا عندما نخلد الى النوم حتى لا نخرج من هذا العالم المثير، mbc2 قررت أن تعود بكم الى هذا العالم الجميل يوم الإثنين 22 أغسطس الساعة الحادية عشرمساء بتوقيت السعودية، مع فيلم" Toy Story 3".

يروي الفيلم حكاية أندي الذي يصبح في السابعة عشر، ليكبرعلى اللعب بألعابه فهو متأهب لذهاب للجامعة، يقررأندي أخذ وودي معه وحفظ الألعاب الأخرى في كيس قمامة حتى يخزنهم في الخزانة ولكن امه تضعهم عن طريق الخطأ في القمامة.

يقود القدر الألعاب الى دار لرعاية الأطفال، حيث يشعرون في بادئ الأمر بالسعادة، ولكن حماسهم يخفت بسرعة ويحل الرعب مكانه، حين يكتشفون الطبيعة الحقيقية للمؤسسة في ظل حكم "Lotso".

الفيلم من انتاج شركة بيكسار، وفي الحقيقة فإن ثورة بيكسار كلها بدأت مع الألعاب عام 1995، واستمرت في جزء ثانٍ عام 1999، ومع العودة من جديد مع وودي وباظ، كُتب لها نجاحاً جديداً.

حيث تمكن الفيلم من دخول نادي المليار دولار من أوسع الأبواب، بل وكسر حاجز المليار دولار بأرباح قدرت ب مليار و63 ألف دولار، ليحتل المركز الثاني بعد " Frozen".

وللفيلم جزءان سابقان، ولكن هذه المرة استطاع أن يلعب على جزئية الحنين الى الماضي بكل الطرق المحتملة، معتمداً على أن الأطفال الذين شاهدوا الجزئين الأوليين قد كبروا الآن، وعودتهم من جديد لدور السينما في الجزء الثالث أشبة بمقابلة أصدقائهم القدامى.

ولذا فإن المشهد الأخير حين يصل وودي ويتحدث عن أنه أقدم صديق يعرفه، "والشيء الهام فعلاً بشأنه أنه لن يتركك أبداً، سيكون بجانبك أي كان الأمرهو واحد من أجمل المشاهد في تاريخ السينما، حيث أنه يختصر خمسة عشرعاماً كاملة من تاريخ الشخصيات والشركة وعلاقتهم بجمهورها.

استغرق كتابة السيناريو حوالي السنتان والنصف، وقد حل بليك كلارك محل جيم فارني الذي توفى عام 2002، وكان كلارك صديقاً مقرباً لجيم قبل وفاته.

حاز الفيلم على العديد من الجوائز، منها أوسكار لأفضل فيلم رسوم متحركة 2011، وأوسكار لأفضل اغنية 2011، وهو أول فيلم رسوم متحركة يتم ترشيحه لجائزة أوسكار لأفضل سيناريو مقتبس، كما يعتمد على شخصيات من حكاية لعبة.

وعلى الرغم من أن نهاية الجزء الثالث من سلسلة بيكسار" Toy Story " كانت مُرضية كخاتمة للحكاية التي بدأت قبل خمسة عشر عاماً ، إلا أن النجاح الأسطوري الذي تحقق وارتباط الجمهور بـوودي وباظ ، كان دافعاً للشركة في إعادة التفكير في جزءٍ رابع  سيتم عرضه 2018.

وقد أبدى النجم الكبير توم هانكس الذي يؤدي صوت وودي حماساً كبير نحو تقديم جزء رابع من العمل، معلناً أن السلسلة مازالت تحتمل الجديد مع المخرج الفذ جون لاسيتر .