EN
  • تاريخ النشر: 21 أغسطس, 2013

منى الشاذلي: تصريحات صفوت حجازي تدعو للضحك

منى الشاذلي

منى الشاذلي

أبدت الإعلامية منى الشاذلي دهشتها الشديدة من أقوال صفوت حجازي في التحقيقات معه اليوم، حيث نفى تماما تعاطفه مع جماعة الإخوان المسلمين، أو علمه بوجود سلاح في اعتصام رابعة العدوية.

أبدت الإعلامية منى الشاذلي دهشتها الشديدة من أقوال صفوت حجازي في التحقيقات معه اليوم، حيث نفى تماما تعاطفه مع جماعة الإخوان المسلمين، أو علمه بوجود سلاح في اعتصام رابعة العدوية.

وقالت منى الشاذلي خلال برنامج "جملة مفيدة"-: "بعد إلقاء البض على القيادي الداعية صفوت حجازي قرب الحدود إلى ليبيا وبواسطة حرس الحدود، ما قاله صفوت كان أهم عند أهم ناس كثيرة من خبر القبض عليه أصلا".

وقال حجازي في التحقيقات: "أقسم بالله أقسم بالله أني لا أنتمي إلى جماعة الإخوان السلممين، ولم أحضر أي اجتماع معهم، وتركت الجماعة منذ فترات طويلة، وأرفض كل ما تقوم به من أعمال عنف". وأضاف: "الجماعة ارتكبت أخطاء كثيرة مما دفع الشعب المصري للثورة ضدها، وأطالب بحل الجماعة".

من جهتها علقت منى الشاذلي قالت: "من أسبوع كانوا كالبنيان المرصوص على منصة رابعة، وحجازي أكثر من دعا إلى العنف، وقال من يرش مرسي بالمياه سنرشه بالدم، ولكن حينما نقرأ إجابات في التحقيقات على هذه الشاكلة إما أن نشكك في قوانا العقلية أو قوى المتحدث، أو نخاف على جهازنا العصبي بعد أن تصيبنا نوبة من الضحك".

وأضافت: "ليس أقوال صفوت حجازي وحدها هي التي تدعو للعجب، ولكن تصريحات حازم صلاح أبو إسماعيل أيضا، فحينما كان يُسأل عن حركة حازمون وأنها تدعو للعنف وأنها قامت بتدبير بعض المنشآت ولها أعمال العنف ضد مدينة الإنتاج، وكانت الإجابة، ما معنى حركة حازمون؟. لا أعرفها".