EN
  • تاريخ النشر: 27 أغسطس, 2013

مستشار الرئيس: سيتم الإعلان عن لجنة الخمسين خلال 48 ساعة

المستشار علي عوض

المستشار علي عوض

أكد المستشار علي عوض أن لجنة الخمسين لوضع الدستور سيتم تشكيلها خلال 48 ساعة على أقصى تقدير، مشيرا إلى أن لجنة العشرة لن يتم حلها، ولكنها ستقوم بصياغة بنود الدستور بعد أن تنتهي لجنة الخمسين من عملها.

  • تاريخ النشر: 27 أغسطس, 2013

مستشار الرئيس: سيتم الإعلان عن لجنة الخمسين خلال 48 ساعة

أكد المستشار علي عوض نائب رئيس المحكمة الدستورية ومستشار الرئيس للشؤون الدستورية- أن لجنة الخمسين لوضع الدستور سيتم تشكيلها خلال 48 ساعة على أقصى تقدير، مشيرا إلى أن لجنة العشرة لن يتم حلها، ولكنها ستقوم بصياغة بنود الدستور بعد أن تنتهي لجنة الخمسين من عملها.

وأشار المستشار إلى لجنة العشرة لجنة فنية مكونة من قانونيين مستشارين من المحكمة الدستورية وأساتذة قانون، وقاموا بوضع التعديلات لتكون مرشدة للجنة الخمسين التي ستكون فيها سياسيين وشخصيات عامة، وسيكون فيها عدد من أعضاء لجنة العشرة، وستكون النقاشات مجتمعية أو عامة، وسيكون هناك رأي استشاري فني موجود في اللجنة.

وقال المستشار علي عوض في اتصال هاتفي لـ"جملة مفيدة": "المعايير المحددة لاختيار لجنة الخمسين مستقر عليها، وبدأت الرئاسة تتلقى ترشيحات، وبمجرد استكمال الترشيحات سيتم تشكيل لجنة الخمسينمشيرا إلى أن هناك جهات عديدة قدمت مرشحيها، وأن اللجنة لن تزيد عن خمسين عضوا.

وعن الجدول الزمني لعمل اللجنة قال: "المفترض من أنه بمجرد انتهاء لجنة العشرة من عملها، يكون لجنة الخمسين تكونت لكي نسير على الجدول الزمني لإعداد الدستور، ولكن ما أخر العملية هو تأخر الترشيحات من بعض الجهات المحددة، وخلال غد أو بعد غد على الأكثر سيتم صدور قرار التشكيل".

وأكد المستشار أن لجنة العشرة المشكلة من أعضاء في الهيئة القضائية والمحكمة الدستورية درست دستور 2012 والدساتير المقارنة والمواثيق الدولية، ووضعت مشروع التعديل على أساس مفهومها في ضوء خبراتها واقتراحات المواطنين، وشكلت لجنة درست هذه المقترحات، بينما ستتولى لجنة الخمسين وضع المواءمات السياسية والشعبية، على أن يكون هناك تمثيل من لجنة العشرة في لجنة الخمسين.

وأشار إلى أن الدستور سيعود مرة أخرى للجنة العشرة لصياغة كل القوانين، لكي تقدم مشروع صالح للاستفتاء.