EN
  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2012

فيديو في "جملة مفيدة": جبهة الإنقاذ تدعو الرئيس مرسي إلى حوار جاد

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

في بيانها العاشر، دعت جبهة الإنقاذ الوطني الرئيس محمد مرسي إلى الحوار الجاد والفعال معتبرين أن دعوته القوى السياسية للحوار في خطابه الذي ألقاه أول أمس تفتقد أبسط قواعد الحوار.

  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2012

فيديو في "جملة مفيدة": جبهة الإنقاذ تدعو الرئيس مرسي إلى حوار جاد

في بيانها العاشر، دعت جبهة الإنقاذ الوطني الرئيس محمد مرسي إلى الحوار الجاد والفعال معتبرين أن دعوته القوى السياسية للحوار في خطابه الذي ألقاه أول أمس تفتقد أبسط قواعد الحوار.

البيان الذي عرض برنامج "جملة مفيدة" جزء منه قال فيه الدكتور محمد أبو الغار: "حقنا لدماء المصريين وعملا على الخروج من المأزق الذي يعصف بالوطن والثورة، دعت الجبهة ولا زالت إلى حوار وطني واسع على أسس ديمقراطية وثورية وهي إلغاء الإعلان غير الدستوري، الصادر في 22 نوفمبر وتأجيل الاستفتاء على الدستور الصادر من جمعية مشكوك في شرعيتها".

وأضاف معلقا على دعوة الرئيس القوى للحوار: "الدعوة لهذا الحوار جاءت بالتحايل عليه والالتفاف حول هذه المطالب، وصمم الرئيس على الانحياز إلى جماعته على حساب الالتفاف الشعبي".

وطالبت الجبهة في البيان الرئيس محمد مرسي "بالقيام بمسؤوليته بحماية المسيرات والاعتصامات السلمية، مع ضرورة ندب قاضي للتحقيق بالاعتداء على المتظاهرين في محيط قصر الاتحادية".

وأعلنت اللجنة رفضها التام للاستفتاء على الدستور واعتبرته مصادرا لحرية الشعب، ويفتقد إلى ابسط ضمانات حقوق الفلاحين والعمال والموظفين والنساء والأطفال وكافة فئات المجتمع المهمشة.

كما طالبت الجبهة بإعادة التأكيد على أن الدعوة للحوار الجاد، كما دعت الجبهة الشباب إلى الاحتشاد الاعتصام السلمي في كل ميادين مصر حتى تتحقق المطالب الشرعية، مشيرة إلى أن الشواهد الماضية تتجه إلى إضراب عام في البلاد.