EN
  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2013

سكرتير البابا تواضروس: التدخل الأجنبي في شؤون مصر مرفوض جملة وتفصيلا

اتصال هاتفي من القس أنجيليوس إسحاق

اتصال هاتفي من القس أنجيليوس إسحاق

أكد القمص أنجيليوس إسحاق سكرتير البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية- أن الكنيسة ترفض التدخل الأجنبي في شؤون مصر جملة وتفصيلا، مشيرا إلى أن الكنيسة ستصدر

أكد القمص أنجيليوس إسحاق سكرتير البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية- أن الكنيسة ترفض التدخل الأجنبي في شؤون مصر جملة وتفصيلا، مشيرا إلى أن الكنيسة ستصدر بيانا يستنكر مغالطات الإعلام الغربي وعدم نقل الحقائق، وتعبر فيه عن تألمها لسقوط ضحايا في صفوف الجيش والشرطة وتنديد بالاعتداءات على مؤسسات الدولة بما فيها الكنائس.

وقال القمص في اتصال هاتفي لـ"جملة مفيدة"-: "الكنيسة تتابع عن كثب تطورات الأحداث على أرض مصر في كل ربوعها، ومتألمون لما يحدث من اعتداءات على مؤسسات الدولة وعلى الكنائس كجزء من هذه المؤسسات".

وأضاف: "قداسة البابا أراد أن يصدر بيانا يتضمن كل آراء الكنيسة فيما يحدث من اعتداءات وتصور الأمور خاصة في الشأن الخارجي وتدخله السافر في شؤون مصر الداخلية، وسيتضمن البيان تعازي البابا لأسر شهداء الواجب الوطني من قيادات وضباط القوات المسلحة والشرطة، وتألمه وتألم الكنيسة لدماء المصريين التي ترهق على أرض البلاد، وتألمها لترويع المواطنين، وتألمنا كثيرا بالتمثيل في ضباط قسم كرداسة في طريقة لا تمس الدين بشيء".

وتابع: "ويعلن البيان أن الكنيسة القبطية خلف القوات المسلحة وخلف الشرطة لمحاربة الإرهاب، كما أيضا نستنكر المغالطات في الإعلام الغربي والعالمي الذي ينقل الحقائق بطريقة مغلوطة ليس فيها أمانة ولا دقة على الإطلاق ونناشده بممارسة الحرفية الإعلامية".