EN
  • تاريخ النشر: 27 يونيو, 2013

د. ياسر محرز: خطاب الرئيس ليس موجها للنخبة.. والمعارضة تعتمد مبدأ المناكفة

د. ياسر محرز

د. ياسر محرز

قال ياسر محرز -المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين- إن خطاب الرئيس محمد مرسي في قاعة المؤتمرات كان مختلفا، لأنه لم يكن موجها للنخبة السياسية المعارضة لأنها على طول الطريق رافضة، واتهما بأنها تقوم على المكايدة السياسية.

  • تاريخ النشر: 27 يونيو, 2013

د. ياسر محرز: خطاب الرئيس ليس موجها للنخبة.. والمعارضة تعتمد مبدأ المناكفة

قال ياسر محرز -المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين- إن خطاب الرئيس محمد مرسي في قاعة المؤتمرات كان مختلفا، لأنه لم يكن موجها للنخبة السياسية المعارضة لأنها على طول الطريق رافضة، واتهما بأنها تقوم على المكايدة السياسية.

ووضح محرز خلال استضافته في برنامج "جملة مفيدة"-: "اتضح موقف المعارضة في أمور كنا كلنا مجمعين عليها، ولكن المكايدة جعلتهم يتخذون مواقف غير وطنية بالمرة، وتبدى هذا الأمر في مشروع قناة السويس الذي كان أمل مصر، قالوا عنه إنه سيخدم إسرائيل وهو ما أدى إلى فشل المشروع".

وأضاف: "وبالنسبة لمشروع سد النهضة والخطر الداهم منه، بدلا من الالتفاف حول الرئيس والقيادة السياسية في هذا الموقف مهما كان الاختلاف، ولكن المعارضة ابتعدت عن أمن الوطن، وهذا النوع من المكايدة السياسية ليس مكانها المراحل الانتقالية من مراحل الشعوب، في هذه الفترة المفروض تكون المعارضة إصلاحية".

وتابع: "الرئيس كان يتكلم من قلبه، وليس فيه كلام إنشائي وإطناب، فالمواطن البسيط يحس أنه يكلمه، أحسوا به، وبمشاكل البلد، وكيف يعاني من المشاكل، فهذه المرة وصف بالأسماء. كما أنه أول مرة يقول نعم أنا أخطأت".