EN
  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2013

خطة الإخوان للسيطرة على المساجد قبل 30 يونيو

صلاح سلطان

صلاح سلطان

في آخر مسابقة لأئمة المساجد في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي تم اختيار ثلاثة آلاف شخصا، وقالت وزارة الأوقاف إنهم لن يوزعوا على المساجد إلا بعد اجتيازهم دورات تدريبية، ولكن الغريب أن هذه الدورة كان يحاضر فيها شخصيات سياسية لا علاقة لها بالأزهر.

في آخر مسابقة لأئمة المساجد في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي تم اختيار ثلاثة آلاف شخصا، وقالت وزارة الأوقاف إنهم لن يوزعوا على المساجد إلا بعد اجتيازهم دورات تدريبية، ولكن الغريب أن هذه الدورة كان يحاضر فيها شخصيات سياسية لا علاقة لها بالأزهر.

وكشف فيديو متداول أن المحاضرين كانوا من قيادات حزب الحرية والعدالة الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين- ومنهم حسن البرنس، الذي خطب في الأئمة الجدد خطبة سياسية بامتياز فضلا عن صلاح سلطان.

وقال البرنس في محاضرته إن الجيش المصري هزم في 1967 لابتعادهم عن الدين، بينما نجح في هزيمة إسرائيل بعد أن انضم عدد من الشيوخ إلى الجيش.

الغريب أن هذه الدورة كانت قبل أيام من ثورة 30 يونيو، حيث كانت في الفترة بين 6 إلى 16 من نفس الشهر، وعلقت منى الشاذلي خلال حلقة برنامج "جملة مفيدة"- على ذلك بقولها: "كان هناك نية لتصدير هؤلاء في المساجد لبث رسائل سياسية وليست دينية".