EN
  • تاريخ النشر: 28 أغسطس, 2013

الببلاوي لـ"جملة مفيدة": لهذا السبب لم يتم حل حزب الحرية والعدالة حتى الآن

دكتور حازم الببلاوي

دكتور حازم الببلاوي

لماذا لم يتم حل حزب الحرية والعدالة حتى الآن؟.. سؤال يتكرر كثيرا خاصة بعد أعمال العنف التي وقعت من جماعة الإخوان المسلمين وتصنيفها على أنها إرهابية.. هذا السؤال رد عليه الدكتور حازم الببلاوي أثناء استضافته في برنامج "جملة مفيدة".

لماذا لم يتم حل حزب الحرية والعدالة حتى الآن؟.. سؤال يتكرر كثيرا خاصة بعد أعمال العنف التي وقعت من جماعة الإخوان المسلمين وتصنيفها على أنها إرهابية.. هذا السؤال رد عليه الدكتور حازم الببلاوي أثناء استضافته في برنامج "جملة مفيدة".

وقال الدكتور الببلاوي: "هذه دولة وحكومة حريصة على أن تكون دولة قانون، لذلك نريد ما ينطبق على الحرية والعدالة وغيرها، ومن يخالف قانون الأحزاب سنطالبه بالالتزام، وإذا استمر على المخالفة، سيكون الحل إذا كان ذلك أحد الحلول القانونية".

وأضاف: "كل مطالبتنا أن يخضع الحزب لكل الضوابط التي يخضع لها الأحزاب، لا يدخل الدين في السياسة، ويكون مصادرها المالية معروفة، لا يكون له ميليشيات سرية، هذه هي الضوابط، ومن يخالف سيطبق عليه القانون".

وتابع: "الحل ليس هو الحل، لأن جماعة الإخوان نفسها حلت عام 1949 ولكنها لم تنته، ومارست أعمالها في سرية، لذلك ننتظر خروج قانون الأحزاب الآن لكي يتم التعامل مع الذراع السياسي للجماعة بشكل قانوني".