EN
  • تاريخ النشر: 21 أغسطس, 2013

"جملة مفيدة": السلطات تثبت جدارتها بالقبض على المرشد.. ودرس قاس لأردوغان

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

استيقظ المصريون على نبأ القبض على محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين- وتم حبسه تمهيدا للتحقيق معه في عدة تهم، وأشادت الإعلامية منى الشاذلي بهذه الخطوة معتبرة أنها تدل على قدرة جهاز الأمن على التعقب والوصول.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 167

تاريخ الحلقة 20 أغسطس, 2013

استيقظ المصريون على نبأ القبض على محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين- وتم حبسه تمهيدا للتحقيق معه في عدة تهم، وأشادت الإعلامية منى الشاذلي بهذه الخطوة معتبرة أنها تدل على قدرة جهاز الأمن على التعقب والوصول.

الإعلامية المصرية وجهت درسا قاسيا لرئيس الوزراء التركي، حيث علقت خلال الحلقة 167 من برنامج "جملة مفيدة" على تصريحات رجب طيب أردوغان الذي اتهم فيها الجيش المصري بالتعاون مع الجيش الإسرائيلي للإطاحة بالرئيس محمد مرسي، الأمر الذي قد يؤدي لمزيد من التوتر بين أنقرة وتل أبيب، مشددة أن عليه أن يراجع أولا العلاقة بين الجيشين التركي والإسرائيلي قبل الحديث عن مصر.

وأبدت الشاذلي دهشتها من الموقف الأمريكي من اعتقال بديع واعتبارها أن هذا الاعتقال لا يتفق مع معايير حقوق الإنسان، مشيرة إلى أن أمريكا هي آخر من تتكلم عن هذه الحقوق ودللت على إلقائها بجثة أسامة بن لادن في البحر.

وألقت الحلقة الضوء على الهيكل التنظيمي لجماعة الإخوان المسلمين، واستضافت الكاتب والمحلل عبد الجليل الشرنوبي الذي علق على هذا الهيكل، وأكد أن حسن البنا حينما قرر أن يؤسس تنظيم الجماعة ذهب بتفكيره إلى تأسيس وطن، وليس جماعة فقط، مشيرا إلى أن فكرة التنظيم مقتبسة من تجارب مسيحية ويهودية وإسلامية قديمة.

وقال الشرنوبي رئيس تحرير موقع "الإخوان أونلاين" الأسبق"- إن من يتم تجنيده في الجماعة لا يكتشف حقيقة هذه التجنيد إلا عندما لا يملك قرار التراجع، حيث يتم ذلك من خلال ما يسمى بـ"الدعوة الفرديةحتى يصبح عضو الإخوان يتعهد بالسمع والطاعة لقائدة، حتى يصبح مثل الجثة بيد مغسلها.

وأكد أن خيرت الشاطر تلقى تقريرا من بعض أقسام الجماعة في منتصف شهر يونيو/ حزيران الماضي ينصحه بأن يجري استفتاء على بقاء محمد مرسي في الحكم أو تنحيه تماما، ولكنه تجاهله وقام برميه.

كما استضافت الحلقة المخرج خالد يوسف للتعليق على المؤتمر الدولي الذي شارك فيه عدد كبير من الفنانين بهدف توضيح حقيقة جماعة الإخوان للعالم.