EN
  • تاريخ النشر: 30 يونيو, 2013

منى الشاذلي: الجيش والداخلية رفضتا الاشتراك في مؤتمر الرئاسة

منى الشاذلي

منى الشاذلي

قالت الإعلامية منى الشاذلي إن مناقشات ساخنة احتدمت بين قيادات جماعة الإخوان المسلمين اليوم، ووصلت في النهاية إلى أن رئاسة الجمهورية سوف تعلن عن شيء اليوم أو غدا، ولكن لا يعرف مدى حجمه، وهل سيتقبله الشعب أم لا.

  قالت الإعلامية منى الشاذلي إن مناقشات ساخنة احتدمت بين قيادات جماعة الإخوان المسلمين اليوم، ووصلت في النهاية إلى أن رئاسة الجمهورية سوف تعلن عن شيء اليوم أو غدا، ولكن لا يعرف مدى حجمه، وهل سيتقبله الشعب أم لا.  

وأضافت خلال برنامج "جملة مفيدة"- إن الرئاسة كانت تطمح لعمل مؤتمر جماعي فيه ممثل عن الرئاسة وآخر عن وزارة الداخلية وثالث عن الجيش حتى تظهر المؤسسة بالحاكمة في كل مؤسسات الدولة، في أقرب للصيغة التي قالها مرسي في آخر خطاباته بقوله "أنا القائد الأعلى للقوات المسلحةولكن هذا الطموح لم يلق ردا من المؤسستين.  

وتابعت: "رفض الجيش والداخلية المشاركة في المؤتمر، لذلك سيكون المؤتمر من الرئاسة وحدها ومن المقرر أن يكون الساعة العاشرة ليلة الأحد، لتكون هذه المرة الأولى التي تعقد الرئاسة مؤتمرين في يوم واحد".